الجمعة، 13 شعبان 1445 ، 23 فبراير 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

لم يتبق منها سوى 200 شخص.. قرية يبتلعها المحيط ببطء في هذه الدولة

أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

تواصل- فريق التحرير:

لا يتجاوز عدد المتبقين في قرية بان خون ساموت تشين بتايلاند سوى 200 شخص، وهو مصير قد تواجهه مجتمعات ساحلية كثيرة في العالم، بسبب ارتفاع مستوى البحار جراء التغير المناخي.

قرية يبتلعها المحيط في تايلاند:

اضافة اعلان

ونقلت وسائل إعلام عن رئيس القرية ويسانو كنغساموت أن كيلومترين من الأرض ابتلعهما البحر منذ ستينيات القرن العشرين.

وذكرت أن أربعة أطفال يقفون حفاةً لتأدية النشيد الوطني التايلاندي، صباح كل يوم، أمام مدرستهم المُشيّدة على دعائم متينة، والمحاطة بالأمواج.

وأوضحت أن هؤلاء الأطفال هم آخر مجموعة من التلاميذ في قرية بان خون ساموت تشين الساحلية الواقعة على بعد أقل من 10 كيلومترات من بانكوك، التي يبتلعها المحيط ببطء.

البلاستيك بالمحيطات:

من ناحية أخرى تبتلع المحيطات يوميا ما يعادل حمولة 2000 شاحنة قمامة مملوءة بالمواد البلاستيكية، إضافة إلى ما يتم إلقاؤه في الأنهار والبحيرات.

وتشير إحصاءات الأمم المتحدة تشير إلى أن إنتاج نحو 400 مليون طن من المواد البلاستيكية حول العالم كل عام يُستخدم ثلثها مرة واحدة فقط.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، المجتمع الدولي، بمناسبة اليوم العالمي للبيئة، بالقضاء على التلوث البلاستيكي، من العواقب الجسيمة لهذا لوضع الراهن بهذا الخصوص.

وأوضح أن الجسيمات البلاستيكية الدقيقة ينتهي بها الأمر في الطعام الذي نأكله، والماء الذي نشربه، والهواء الذي نستنشقه.

اقرأ ايضا

مايو الأكثر حرارة على الإطلاق… لن تصدق ما حدث بالمحيطات

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook