الجمعة، 16 ذو القعدة 1445 ، 24 مايو 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

تحذير من خطورة الحرمان من النوم.. العواقب وخيمة

عدم القدرة على النوم
النوم
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook
حذر الدكتور خالد النمر الاستشاري لأمراض القلب، من خطورة الحرمان من النوم، أو عدم الحصول على القدر الكافي من ساعات النوم خلال الليل.

خطورة الحرمان من النوماضافة اعلان

وقال النمر، عبر حسابه الرسمي في منصة إكس : "لا تحرم نفسك من النوم مهما كانت مسؤولياتك لأن العواقب على صحتك وخيمة".

أما عن انقطاع التنفس أثناء النوم، فأوضح النمر أن لذلك عدة أسباب والتي تتطلب استشارة الطبيب كما يلي:
١.انقطاع التنفس الليلي.
٢.نوبات الهلع.
٣.أحلام مزعجة.
٤.بعض أنواع ارتجاع المريء.
وتابع د. خالد النمر: "لذا لابد من زيارة الطبيب لتحديد المسبب".


النوم لفترة أطول في عطلة نهاية الأسبوع


كذلك يحذر الأطباء من خطورة النوم لفترات طويلة خلال الإجازة لتعويض قلة النوم، حيث يعمل كثير من الناس على تعويض قلة النوم، بالنوم لساعات أطول خلال الإجازة الأسبوعية، لكن هذه الممارسة تنطوي على مخاطر، وفقًا للطبيبة الروسية الدكتورة لاريسا أليكسييفا.
وقالت أليكسييفا، إن النوم لفترة أطول في أيام عطلة نهاية الأسبوع يؤدي إلى اختلال الروتين اليومي، وقد يسبب مشكلات صحية مستقبلاً.
ووفقًا لها، يذهب الكثيرون خلال أيام الأسبوع إلى النوم بعد منتصف الليل، وفي الصباح يستيقظون بمساعدة المنبه، وهذا يتكرر يومًا بعد آخر، أي ينام الشخص متأخرًا ويستيقظ مبكرًا، ويشعر بالطبع بالتعب والإرهاق. 
 وعندما تأتي عطلة نهاية الأسبوع يحاول تعويض قلة النوم، لكنها حذرت من أن هذا يؤدي إلى اختلال نظام النوم ويثير مشكلات نفسية وبدنية. 
ولتعويض النقص في النوم، تنصح بالذهاب للنوم مبكرًا وليس بعد منتصف الليل.

أرق ومشكلات نفسية

وأضافت لصحيفة "فيتشيرنايا موسكفا": "عندما يحاول الشخص الحصول على قسط كاف من النوم طوال الأسبوع، يحدث ما يلي: يستيقظ متأخرًا يوم عطلة نهاية الأسبوع، ويذهب إلى الفراش مبكرًا من أجل الاستيقاظ مبكرًا أول أيام العمل، ولكنه لا ينجح في ذلك. وإذا تكرر هذا كثيًرا، فإنه سيعاني من الأرق، وبعض المشكلات النفسية، بسبب إجهاد الدماغ والجهاز العصبي الناجم عن تغيير حاد في حالات اليقظة والراحة".
وتوصي الطبيبة بالنوم في ظروف ملائمة، لأن "النوم الصحي يتطلب استبعاد جميع العوامل التي تعيق الحصول على نوم جيد: التلفزيون والهواتف الذكية والكمبيوتر والأجهزة المضيئة ومسببات الضوضاء".

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook