الأحد، 18 ذو القعدة 1445 ، 26 مايو 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

عاجل.. محامي: استخدام السلاح في المناسبات جريمة يُعاقب عليها بالسجن (فيديو)

سلاح - فرح -استخدام السلام
استخدام السلاح في المناسبات جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة عام
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

حذر المحامي الدكتور سعد بن شايع، من أن استخدام السلاح في المناسبات جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة سنة.
وقال في مداخلة مع فضائية "الإخبارية": "مستضيف الحفل أو الزفاف الذي يطلق فيها من أسلحة نارية، يدخل ضمن العقوبة، لأنه لم يمنع ذلك".اضافة اعلان
وأشار إلى أن وجود السلاح في السيارة يجب أن يكون في مكان مستور وعدم التظاهر به.

حمل الأسلحة النارية أو إطلاق النار في الأماكن العامة أو المناسبات

وحذرت النيابة العامة من حمل الأسلحة النارية أو إطلاق النار في الأماكن العامة أو المناسبات.
وقالت: "يُحظر حمل الأسلحة النارية في الأماكن العامة أو المناسبات، ويُعد إطلاق النار في هذه الحالات من الأفعال الجرمية الآثمة التي تستوجب المساءلة الجزائية المشددة".
وأضافت: "تُعد قضايا إطلاق النار في المناسبات من الجرائم الكبيرة المُوجبة للتوقيف والعقوبات الجزائية المغلظة، دون الإخلال بما قد تُفضي إليه من حقوق خاصة".
وأوضحت أن "كل من تثبت حيازته سلاح ناري فردي، أو ذخيرة دون ترخيص يعاقب بالسجن مدة تصل إلى 18 شهرًا، وغرامة مالية قدرها (6000) ريال".
ووفقًا لها، فإنه "كل من ثبت قيامه بأي مما يأتي: استعمال السلام المرخص له بحمله واقتنائه في غير الغرض المرخص له به، أو السماح لغيره باستعمال السلاح المرخص له به، أو استعمال غيره للسلاح نتيجة إهماله، يعاقب بالسجن مدة تصل لسنة، وغرامة مالية قدرها (5000) ريال". 

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook