الأحد، 15 شعبان 1445 ، 25 فبراير 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

صدام جديد بين فرنسا وإيران.. ماذا يحدث؟

فرنسا وإيران
فرنسا وإيران
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

استدعت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الخميس، القائم بأعمال السفارة الإيرانية، على خلفية إغلاق مركز البحوث الفرنسية في طهران، بوضع الأختام على الأبواب.

اضافة اعلان


إغلاق معهد:


وذكرت الخارجية الفرنسية في بيان أن "باريس نددت بوضع الأختام على أبواب المعهد الفرنسي للأبحاث في إيران". معتبرة أنها "امتثلت بالكامل للقرار الإيراني الأحادي بإغلاق هذا المعهد في يناير 2023".

وأضاف البيان أن "هذه الأختام ترقى إلى حرمان فرنسا من الوصول إلى مجموعة من الأعمال القيمة التي جمعتها أجيال من الباحثين الفرنسيين والإيرانيين طوال أكثر من قرن.. ونظرا إلى عمر هذه الأعمال وقيمتها، فإن هذا ينطوي على خطر التسبب بأضرار وخسائر للبحث العلمي لا يمكن إصلاحها".


تصعيد إيراني:


كما دعت الوزارة طهران إلى "العودة عن هذا القرار"، مشيرة إلى أن "المساس بأحد أقدم رموز التعاون العلمي والفكري بين فرنسا وإيران، يثبت رغبة السلطات الإيرانية في التصعيد".

يذكر أن طهران أغلقت المعهد في يناير الماضي، بعد أن نشرت مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة رسوما كاريكاتورية مسيئة للقيادة الإيرانية. كما استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير الفرنسي لدى طهران، نيكولا روش.

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook