الثلاثاء، 07 شوال 1445 ، 16 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

قرصنة شاشات المغادرة والوصول في مطار دولي بعاصمة عربية

WhatsApp Image 2024-01-07 at 7.31.18 PM
مطار رفيق الحريري
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook
تعرضت شاشات المغادرة والوصول في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت  إلى قرصنة إلكترونية، وكتب القراصنة رسالة لأمين حزب الله اللبناني.

رسالة إلى الأمين العام لحزب الله:اضافة اعلان


وظهرت على شاشات مطار بيروت رسائل إلى "حزب الله وأمينه العام حسن نصرالله، باسم الشعب"، تُطالبهما بعدم إقحام لبنان في حرب وتتهمهما بإدخال السلاح عبر المطار.

وتقول الرسائل المكتوبة بالعامية اللبنانية: "مطار رفيق الحريري ليس مطار حزب الله وإيران".

ووجهت شركة طيران الشرق الأوسط رسالة إلى المسافرين بشأن العطل الذي طال شاشات مطار بيروت، قالت فيه: "إثر تعطيل مطار بيروت على المسافرين التقيد بالإرشادات الأمنية".

وتضيف: "يا حسن نصر الله لن تجد نصيراً إذا ابتليت لبنان بحرب تتحمل مسؤولياتها وتبعاتها (...) يا حزب الله لن نقاتل نيابة عن أحد".

في وقت سابق، طلب رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي من وزير خارجيته عبدالله بو حبيب، تقديم شكوى عاجلة لمجلس الأمن الدولي، ضد الاحتلال بعد اغتياله قادة من حماس بينهم صالح العاروري.

تقديم شكوى عاجلة في مجلس الأمن الدولي


وجاء في بيان لرئاسة الوزراء اللبنانية أن "نجيب ميقاتي أجرى اتصالا بوزير الخارجية عبدالله بو حبيب، طالبا تقديم شكوى عاجلة إلى مجلس الأمن الدولي".

وأضاف البيان أن شكوى لبنان إلى مجلس الأمن تأتي "على خلفية الاستهداف الفاضح للسيادة اللبنانية، بالتفجير الذي وقع في الضاحية الجنوبية لبيروت".

وبناء على توجيهات رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، باشرت وزارة الخارجية بتحضير الشكوى العاجلة.

وأوعز وزير الخارجية عبدالله بوحبيب إلى كل من مندوب لبنان لدى الأمم المتحدة في نيويورك هادي هاشم وإلى القائم بأعمال سفارة لبنان في واشنطن وائل هاشم إجراء الاتصالات اللازمة وتقديم "احتجاجين شديدي اللهجة حول العدوان الخطير ومحاولة إستدراج لبنان والمنطقة إلى تصعيد شامل إستكمالا لمسلسل الإعتداءات الصهيونية اليومية المتصاعدة على جنوب لبنان مما يزيد المآسي والويلات ويهدد السلم والأمن الإقليميين"، مطالبا "بإدانة العدوان".



addtoany link whatsapp telegram twitter facebook