الأحد، ٤ رمضان ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ مارس ٢٠٢٣ ميلادى

مصدر: الوفد الإيراني طالب بتغيير صياغة «اتفاق الحج» وخرج بنسخة ولم يعد

مصدر: الوفد الإيراني طالب بتغيير صياغة «اتفاق الحج» وخرج بنسخة ولم يعد

تواصل – الرياض:

عطل الوفد الإيراني الاتفاق الذي كان من المنتظر أن يتم توقيعه، الخميس، بين المملكة وإيران لإنهاء مشكلة الحجاج الإيرانيين “المفتعلة” على رغم التوصل إلى اتفاق مبدئي “الأربعاء” بحسب “الحياة”.

وكان الوفد الإيراني وصل إلى مقر الاجتماع من دون رئيسه ثم طلب تعديلات واسعة وغير جوهرية على العقد دارت حول الصياغة بشكل أساسي وبعد خمس ساعات متتالية طلب نسخة من الاتفاق لمراجعته واعتماده ثم غادر الاجتماع إلى مقر سكنه من دون أن يعود مجدداً أو يدلي بأي تعليقات صحفية، وحتى الآن لم يتم توقيع الاتفاق.

وقال مصدر مطلع، إن “المفاوضات مازالت سارية وأن الطرفين لم يتفقا بعد على أي موعد محدد للتوقيع”، رافضاً الإدلاء بأية معلومات عن تفاصيل “الاتفاق”.

ومن المنتظر أن يحسم الاتفاق خلال اليومين المقبلين إما بتراجع الوفد الإيراني عن افتعال الأزمات والمضي قدماً بالالتزام بالشروط التي تفرضها المملكة والتي تقوم على أساس احترام موسم الحج وشعائره أو العودة إلى التصعيد والسعي لتسييس موسم الحج الذي تمارسه طهران كل عام.

وكان وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج الدكتور حسين الشريف أكد الأربعاء الماضي، أن الاتفاق تم بين الطرفين على آلية إصدار التأشيرات والإجراءات المتعلقة بها فضلاً عن استخدام المسار الإلكتروني في ما يخص إصدار تأشيرات الحج.

ابوفيصل

والله رغم توقعه الصيغة كل الشروط موجوده تروح توقعه رغم انفك ويجب تتعلمون القواعد الانظمه السعوديه اذا مو عاجبك خليك في بيتك حاج فيها مع عيالكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *