الجمعة، ٨ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٢ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

واشنطن تفخر باجتماع «السحاقيات واللوطيين» بسفارتها بباكستان

واشنطن تفخر باجتماع «السحاقيات واللوطيين» بسفارتها بباكستان

ابوزيد عبدالفتاح – خاص (ترجمة):
كشف موقع وزارة الخارجية الأمريكية عن اجتماع عقد في سفارة واشنطن بباكستان ضم عدد من الشواذ جنسيا من مختلف المدن الباكستانية.
وقالت الوزارة، ردا على استفسارات وردت إليها بخصوص الاجتماع، وما إذا كانت واشنطن قد تلقت أي شكوى او اعتراض من قبل السلطات الباكستانية خاصة وان باكستان بلد مسلم يرفض الاعتراف بالشذوذ الجنسي ويعتبره مخالف للطبيعة البشرية، ردت الوزارة بأنها لم تتلقى أي شكوى حتى حينه من قبل السلطات الباكستانية.
وأضافت الخارجية الأمريكية، "أن سفارتنا في اسلام اباد قد عقدت اجتماع للسحاقيات واللواطيين، والشواذ، والمتحولون جنسيا في 26 يونيو الماضي"، حيث أطلق عليه اسم "فخر الحدث".
وقد حضر الاجتماع، ممثل عن الدبلوماسية الأمريكية، وقادة المجتمع المدني، وذلك من اجل إظهار دعم الولايات المتحدة لحقوق الشواذ في باكستان.
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أشارت في موقعها الرسمي إلي خبر مفاده أنها دعت لاعبات سعوديات لزيارة الولايات المتحدة الأمريكية من اجل دعم حقوق المرأة والتعرف على الثقافة الأمريكية. وستسافر اللاعبات السعوديات والمدربتان إلى واشنطن في رحلة تستغرق 10 أيام، يلتقين فيها لاعبات أمريكيات في دوري السلة الأمريكي للنساء، فضلاً عن لقاء عدد كبير من الرياضيين والمدربين من مختلف دول العالم المشاركين في التبادل الرياضي. ويرى مراقبون أن ما تقوم به الحكومة الأمريكية ممثلة في وزارة الخارجية من أنشطة وبرامج داخل وخارج البلدان الإسلامية وبرعاية من سفاراتها في تلك البلدان لهو نوع من استغلال القوة لفرض الأجندة التغريبية الأمريكية على تلك البلدان، والتي وللأسف تجد عونا ودعما من بعض أبناء المسلمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *