الخميس، ٣ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٩ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

“التربية” تتوعد من ينشر صوراً أو فيديوهات لطالبات على مواقع التواصل

“التربية” تتوعد من ينشر صوراً أو فيديوهات لطالبات على مواقع التواصل

تواصل – الرياض:

توعدت وزارة التربية والتعليم من يعمل على نشر صور أو مقاطع فيديو في مواقع التواصل للطالبات بتعريضهم للمساءلة، وذلك بعد ملاحظتها على بعض المدارس تنفيذها هذا السلوك.

وأوضح مصدر موثوق في الوزارة وفقاً لصحيفة “الحياة” أن وزارة التربية والتعليم شددت أخيراً على إداراتها الالتزام بعدم نشر أي صور أو مقاطع فيديو تظهر الطالبات في أي موقع أو برنامج تواصل، مشيراً إلى توعدها بمساءلة من يصدر عنه ذلك السلوك.

وقال المصدر: إنه نظراً لكثرة الملاحظات على بعض المدارس في نشر صور الطالبات في المناسبات أو الأنشطة التي تقيمها المدرسة ونشرها في برامج التواصل المختلفة، لافتاً إلى أن ذلك يخالف الأنظمة واللوائح.

من جهته، قال المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم محمد الدخيني: إنه في حال منعت الوزارة تصوير الطالبات داخل منشآتها فإن ذلك يمكن لها معاقبة من نفذ عملية التصوير، سواء كانت عملية التصوير برضا المصور والمتصور أم لم يكن برضاهما.

وحول ما إذا رغبت الطالبة المصورة والمتضررة من عملية نشر صورها في مواقع التواصل بتقديم شكوى رسمية ضد من صورها، أفاد بأنه يمكنها التوجه إلى هيئة التحقيق والادعاء العام وتقديم دعوى رسمية للحصول على الحق العام، وذلك بحسب نظام الجرائم المعلوماتية، وتتوجه إلى المحكمة لتحصل على حقها الخاص.

ابتسام سليمان

جزاكم الله خير ع حرصكم ع اعراض المسلمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *