السبت، ٣ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٢ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

ينبع: الحكم بالقصاص من الخادمة قاتلة الطفلة (تالا)

ينبع: الحكم بالقصاص من الخادمة قاتلة الطفلة (تالا)

تواصل – متابعات:

أسدلت المحكمة العامة في ينبع الجدل حول قضية الطفلة تالا ذات الأربعة أعوام، التي ذهبت ضحية خادمتهم الإندونيسية «كارني» بعد أن حكمت صباح اليوم بالقتل للخادمة، إضافة لسجنها ثمانية أشهر لمحاولتها الانتحار بعد الإجهاز على الطفلة البريئة تالا، والجلد 200 جلدة مفرقة تنفذ على دفعات كل دفعة 50 جلدة تنفذ على دفعات أسبوعية بين كل دفعة والتي تليها أسبوع.

وقال والد الطفلة تالا بعد صدور حكم القصاص: “الحمد لله على نعمة القضاء والعدل في بلادنا”.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن العاملة المنزلية الإندونيسية «كارني» أقدمت على نحر الطفلة تالا البالغة من العمر أربعة أعوام في أواخر سبتمبر من العام الماضي، لتتلقى والدة الطفلة الصدمة عند عودتها من عملها في المدرسة التي وجدت طفلتها الصغيرة غارقة في دمائها بعد أن نحــرتها العاملة الإندونيسية بساطور، فيما تعرض والد الطفلة لحادثة مرورية بعد تلقيه الخبر، وراح ضحية الحادثة سائق المركبة الأخرى.

واعترفت الخادمة في أولى جلسات محاكمتها أمام قضاة المحكمة العامة بينبع بقتلها الطفلة وهي نائمة بسكين أحضرتها من المطبخ. حسب (الحياة).

عجب جدة

الله يحفظ بلادنا والله يصبر والدي تالا‏*‏

عزوز الجبري

الله يقويكم

ارجو

اللهم لك الحمد بس المفروض من بدري وش ذنب امها تحترق لها 8 شهور

دسزان

كفو بن نايف.. هذا ما نتظره من الامير الشاب تنفيذ الاحكام بحق الجناة كما نتمنى زيادة اعداد المرور والشرطة

حماد

اسأل الله ان يتم تنفيذ القصاص فيها في اسرع وقت وأن يجعلها عبرة للمعتبر .. حقيقة مللنا من تأخير تنفيذ الاحكام او تمويت القضايا اذا كان الجاني غير سعودي ... لا أنسى الطبيب العربي الذي تسبب في العمى لأربعة اطفال وتحفظ عليه ثم تم تسريبه بعد ذلك من قرابة شهرين

خالدد

لعنة الله عليها وكل من وقف معها

نوري القرآن

الحمد لله على نعمة اﻷمن ولكن ماكثرة مشاكلنا اﻻ من بعد ماانتشروا عندنا من جميع اﻻجناس صار القتل واﻻعتداءات والغﻻء وقلة وظائف اللهم اكفنا شرهم بماشئت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *