الخميس، ١٨ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٩ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

بعيدًا عن الشاشات.. دراسة توضح تأثير اللعب في الهواء الطلق على صحة الطفل

بعيدًا عن الشاشات.. دراسة توضح تأثير اللعب في الهواء الطلق على صحة الطفل

تواصل – فريق التحرير:

يحذر الخبراء، من خطورة ترك الأطفال ساعات طويلة أمام شاشات الهواتف أو الكمبيوتر أو التليفزيون، بسبب خطورة ذلك على صحتهم النفسية والعقلية.

وفي هذا السياق،  توصلت دراسة يابانية حديثة، إلى أن الأطفال بين سن 18 شهراً و4 سنوات الذين أمضوا وقتاً كافياً في اللعب في الهواء الطلق قد قل لديهم تأثير استعمال الشاشات الإلكترونية، وأن ذلك كان أفضل لنموهم العصبي.

فوائد اللعب في الهواء الطلق

وراقب الباحثون في الدراسة، 885 طفلاً لبضع سنوات بداية من عمر 18 شهراً، ووجدوا أن اللعب في الهواء الطلق يحد من تأثيرات وقت الشاشة على مهارات الحياة اليومية، وعلى النمو العصبي.

اقرأ أيضا:

صدمة للأطباء.. استخراج 18 قطعة مغناطيسية من معدة طفل!

نتائج الدراسة، نشرتها مجلة “جاما بدياتريكس” المتخصصة في طب الأطفال، وقيّم فريق البحث 3 عناصر، هي:

– متوسط وقت الشاشة اليومي في سن سنتين

– مقدار اللعب في الهواء الطلق

– نتائج ذلك على النمو العصبي، وتحديداً التواصل ومهارات الحياة اليومية

أهم نتائج الدراسة

وأوضح كينجي تسوتشيا المشرف على الدراسة من جامعة أوساكا: “أنه على الرغم من أن مهارات التواصل ومهارات الحياة اليومية كانت أسوأ لدى الأطفال البالغين من العمر 4 سنوات الذين قضوا وقتاً أطول أمام الشاشة في سن الثانية، إلا أن وقت اللعب في الهواء الطلق كان له تأثيرات مختلفة جداً على النمو العصبي”.

وختم الباحث تسوتشيا بقوله “فوجئنا أن اللعب في الهواء الطلق لم يغير في الواقع الآثار السلبية لوقت الشاشة على مهارات الاتصال، لكن كان له تأثير على مهارات الحياة اليومية”.

اقرأ أيضا:

صدق أو لا تصدق.. تمساح يساعد في عودة طفل غارق إلى أهله (فيديو)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *