الإثنين، ١٧ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٥ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

بالفيديو.. سيول الجارة شرق القنفذة وأمطار غزيرة في العلا

بالفيديو.. سيول الجارة شرق القنفذة وأمطار غزيرة في العلا
  • تواصل – فريق التحرير:

    أظهرت مقاطع فيديو تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، جريان السيول بمركز سبت الجارة شرق القنفذة.

    وأوضحت الفيديوهات المتداولة، تساقط كميات غزيرة من الأمطار على محافظ العلا بمنطقة المدينة المنورة، وذلك تزامنًا مع استمرار الحالة المطرية الصيفية.

    كما تساقطت كميات كبيرة من الأمطار أدت إلى جريان السيول والأودية في عسير ونجران وجازان وجنوب المملكة.

    وبعد هطول أمطار غزيرة وجريان السيول، أظهرت مقاطع فيديو تم تدالوها على مواقع التواصل، مشاهد جوية سد الأثايبة في نجران.

    في الوقت نفسه، شهدت منطقة نجران، هطول أمطار غزيرة سالت على إثرها بعض الأودية والشعاب، شملت مدينة نجران، ومحافظات بدر الجنوب وشروره وخباش وحبونا ويدمة، ومراكز بئر عسكر.

    كما أوضحت الفيديوهات مشاهد جوية جميلة لسيول وادي بيشة في مركز واظ بمحافظة أحد رفيدة بعسير.

    كما شهدت شهد الباحة والطائف، عاصفة أمطار غزيرة ورياحًا نشطة وأتربة مثارة، وجرت السيول بقوة في مناطق مختلفة من المملكة، حيث أظهر مقطع فيديو، متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، لحظة اجتياح عاصفة أمطار غزيرة للباحة والطائف، مصحوبة برياح مثيرة للأتربة والغبار والتي أدت إلى انعدام الرؤية.

    وأدى جريان سيول وادي الخليج إلى انقلاب إحدى الشاحنات، نتيجة الأمطار الغزيرة التي تساقطت على الضميرية، حيث تم إغلاق طريق المهد بالمدينة المنورة.

    وأظهر مقطع فيديو، تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، كيف تم إغلاق طريق المهد بالمدينة قرب الضميرية بعد انقلاب شاحنة بسب سيول وادي الخليج.

    وقبيل مغرب اليوم الجمعة، جرت السيول المتدفقة نتيجة الأمطار الغزيرة التي تساقطت على طريق الحرة جنوب تبوك.

    وهطلت اليوم أمطار خفيفة إلى متوسطة على مركز البديعة التابع لمنطقة تبوك، شملت المركز وضواحيه، “العنبة والرمضة والبدع وبخية وأتانة”.

    وفي وقت سابق، توقع خبراء الطقس، تساقط أمطار من متوسطة إلى غزيرة على أجزاء من وسط وشمال وغرب وجنوب المملكة والربع الخالي، وأنها قد تكون غزيرة على أجزاء من مناطق جازان وعسير والباحة وجنوب الطائف، تمتد إلى أجزاء من الإمارات وعُمان واليمن مع رياح.

     

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *