الخميس، ١ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٣٠ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

ذكاء اصطناعي ومخيمات مكيفة.. تفاصيل آخر الاستعدادات لاستقبال الحجاج (فيديو)

ذكاء اصطناعي ومخيمات مكيفة.. تفاصيل آخر الاستعدادات لاستقبال الحجاج (فيديو)

تواصل – فريق التحرير

تكثف المملكة جهودها من أجل الاستعداد لموسم الحج 1443هـ، واستقبال ضيوف الرحمن من شتي أنحاء العالم، وتذليل كافة العقبات أمامهم.

وشهدت الخدمات في المسجد الحرام تطورًا كبيرًا من خلال تطويع التقنية الحديثة والذكاء الاصطناعي، وذلك للارتقاء بمنظومة الخدمات المقدمة لضيوف بيت الله الحرام بما يحقق تطلعات وتوجيهات حكومتنا الرشيدة – حفظها الله – في توفير كل ما من شأنه تسخير كامل الطاقات لخدمة رواد بيت الله الحرام من الزوار والمعتمرين وضيوف الرحمن.

 روبوت بـ 11 لغة

وسخّرت رئاسة شؤون الحرمين من خلال وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية، التقنية الحديثة والذكاء الاصطناعي من خلال توفير جهاز الروبوت التوجيهي للقاصدين الذي يعمل على توجيه الحجاج والمعتمرين بكيفية أداء المناسك، والإفتاء والإجابة على السائلين مع إمكانية إضافة الترجمة الفورية للغات، وكذلك التواصل مع المشايخ عن بعد، ووضع عدد من التوجيهات التعريفية بأكثر من لغة، وذلك عن طريق التحكم بالروبوت عن بعد.

ويدعم الروبوت التوجيهي 11 لغة تتمثل في اللغة العربية، الإنجليزية، الفرنسية، الروسية، الفارسية، التركية، الملاوية، الأوردو، الصينية، البنغالية، الهوسا، ويحتوي الروبوت على شاشة 21 بوصة تعمل باللمس يمكن الاستفادة منها بعمل عدد من الخدمات التي تهم قاصدي المسجد الحرام من توجيه وإرشاد وإبداء رأي.

منع دخول الإبل

كما بدأت وزارة البيئة والمياه والزراعة في تطبيق إجراءات منع دخول الإبل إلى المشاعر المقدسة، وذلك ضمن مجموعة إجراءات احترازية اتخذتها الجهات لمواجهة متلازمة الشرق الأوسط التنفسية “كورونا”.

وأوضح مدير فرع الوزارة بمنطقة مكة المكرمة المهندس سعيد الغامدي، أن منع دخول الإبل إلى المشاعر المقدسة سيكون خلال موسم حج هذا العام؛ خوفًا من إمكان تفشي الفيروس الذي ينتقل من الحيوان إلى الإنسان.

مخيمات مكيفة

أكثر من 500 ألف متر مربع ستخضع للتطوير في مشعر منى، فيما يتعلق بالخيام المطورة خلال حج هذا العام 1443.

وتم إعداد الخيام في مشعر منى على اعتبار أنها وحدات سكنية متكاملة، حيث سيستفيد منها الحجاج خلال هذا العام بما تضمنته من تقنيات عالية وأنظمة تكييف متطورة، وكل ما يحقق احتياجات حجاج بيت الله الحرام سيكون متوفرًا في هذه الوحدة السكنية.

وعبر احدى هذه الخيام المتطورة، نقل مراسل “الإخبارية” أن الخيمة الواحدة تستوعب 21 حاجًا بكافة الخدمات المقدَّمة لهم من الإضاءة والفيش والتكييف والأَسِرّة؛ إذ تحتوي كل خيمة على21 سريرًا بعدد من يشغلونها.

وخارج الخيام المطورة؛ توجد خدمات أخرى تتعلق بدورات المياه المطورة، ودورات المياه الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة.

وأكد المراسل على أن أركان الخيمة صُنعت من مادة الفايبر جلاس المضاد للحريق، مشيرًا إلى توفر أنظمة الأمن والحماية بشكل مرتفع في هذه الخيام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *