الإثنين، ٧ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٣ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

شركات تواجه اتهامات ببيع بيانات خاصة لأغراض دعائية

شركات تواجه اتهامات ببيع بيانات خاصة لأغراض دعائية

تواصل – فريق التحرير:

اشتكى عدد من الأشخاص من تلقيهم اتصالات ورسائل من جهات مجهولة، بعضها دعائية لمنتجات وخدمات، معتبرين أن هذه الظواهر تعد انتهاكًا لبياناتهم الخاصة.

وفي تقرير مصور عرضته قناة “العربية”، أبدى أشخاص انزعاجهم من ظاهرة المكالمات والرسائل من جهات مجهولة، داعين إلى وقف انتهاك البيانات، وبيعها أو تسريبها إلى الشركات الدعائية.

وذكر التقرير أنه قبل أكثر من عام صدر نظام حماية البيانات الشخصية، الذي يعول عليه كثيرون أن يكون حاجزًا بين بيانات الأشخاص، والشركات المستغلة لها، لكن لم يتم تفعيل النظام على أمل أن يطبق في العام المقبل.

واستطرد التقرير أنه حتى تطبيق النظام يشير مراقبون بضرورة الحذر من نشر معلوماتهم الشخصية سواء على المواقع عبر الإنترنت أو للشركات.

وحمل التقرير المسؤولية إلى شركات مختلفة ومتعددة ومتفاوتة الحجم من حيث الأعمال والأنشطة التجارية، فيما قال عبد العزيز المبرد، أحد المختصين بقوانين حماية البيانات الشخصية، إن العديد من الشركات تجمع بيانات شخصية لا تحتاجها، ولا تقوم بإتلافها كما نص النظام، بل تبيعها إلى جهات أخرى لتستغلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *