الأربعاء، ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

البنك الدولي يخفض توقعاته للنمو العالمي إلى 2.9%.. وتحذيرات من التضخم

البنك الدولي يخفض توقعاته للنمو العالمي إلى 2.9%.. وتحذيرات من التضخم

تواصل – فريق التحرير:

قال البنك الدولي، في تقرير أصدره أمس، إن التدخل الروسي في أوكرانيا أدى إلى زيادة التباطؤ في الاقتصاد العالمي، محذرًا من الدخول إلى: “فترة طويلة من النمو الضعيف وارتفاع التضخم”.

وخفض البنك الدولي، وفق التقرير الذي نقلته “رويترز”، توقعاته للنمو العالمي بواقع 1.2 نقطة مئوية، إلى 2.9%، خلال العام الجاري، مرجعًا السبب إلى الحرب في أوكرانيا.

وحذر التقرير من مخاطر حدوث “ركود تضخمي”، أي فترة طويلة من النمو الضعيف والتضخم المرتفع، خصوصًا في الدول المتدنية الدخل.

وأورد التقرير حول الآفاق الاقتصادية العالمية، أن: “الاقتصاد العالمي سيشهد أقوى تباطؤ يأتي بعد انتعاش منذ أكثر من 80 عامًا. وينتج عن ذلك خطر متعاظم بحصول ركود تضخمي”.

وفي سياق مواز، قالت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، إن مسألة التضخم هي أولى أولوياتها.

وأضافت، في إفادتها أمام اللجنة المالية في مجلس الشيوخ الأمريكي، أمس، إن الاقتصاد الأمريكي يواجه مستويات غير مقبولة من التضخم، ولا بد من وجود موقف مناسب في الميزانية للمساعدة في تخفيف الضغوط التضخمية دون تقويض الاقتصاد.

وتابعت الوزيرة الأمريكية: “نواجه تحديات على مستوى الاقتصاد الكلي في الوقت الحالي بما في ذلك الرياح المعاكسة المرتبطة بالاضطرابات الناجمة عن تأثير الوباء على سلاسل الإمدادات، وكذلك تداعيات الاضطرابات على مستويات العرض لأسواق النفط والغذاء بسبب الحرب بين روسيا وأوكرانيا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *