الأربعاء، ٧ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٦ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

قرار جديد من «بوتين» يتعلق بـ«القتلى الروس» في أوكرانيا وسوريا

قرار جديد من «بوتين» يتعلق بـ«القتلى الروس» في أوكرانيا وسوريا

تواصل – فريق التحرير:

أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، مرسوما بدفع أكثر من 80000 دولار لعائلة كل فرد يقتل في أوكرانيا أو سوريا.

وفي وقت سابق، هددت موسكو بضرب مطار كييف ومقر الحكومة رداً على تدفق الأسلحة الغربية على أوكرانيا.

وأعلن رئيس لجنة الدفاع في الدوما، فلاديمير شامانوف، أن مقر الحكومة في كييف سيكون هدفاً محتملاً.

وتابع المسؤول الروسي “أن ضرب مطار كييف ووسائل النقل في العاصمة سيكون أيضاً من الأهداف المحتملة لبلاده، في الأيام المقبلة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية”.

في سياق متصل، اعتبر مجلس الأمن الأوكراني، اليوم الإثنين، أن “الخسارة المؤقتة لأراضي البلاد ليست مأساة”، مضيفا أنه “من الصعب تحقيق انتصارات كبيرة على روسيا لكننا ندافع جيدا”.

وأكد المجلس استعداد القوات الأوكرانية لمقاومة روسيا لفترة طويلة، مشيراً إلى سحب القوات من مناطق في دونباس لإعادة تجميع الصفوف.

يذكر أنه خلال الأسبوعين الأخيرين، اشتدت المعارك في الشرق الأوكراني، لاسيما في سيفيرودونيتسك، التي تعتبر بلدة مفتاحية في إقليم دونباس، سيمهد سقوطها الطريق للسيطرة الروسية على سلوفيانسك وكراماتورسك، آخر معاقل القوات الأوكرانية في منطقة الشرق.

ومن أهم أهداف روسيا السيطرة على كامل حوض دونباس، الذي يضم منطقتي دونيتسك ولوغانسك، بعدما سيطر عليه الانفصاليون الموالون لموسكو جزئيا العام 2014، بهدف فتح ممر بري يصل الشرق بشبه جزيرة القرم التي ضمتها إلى أراضيها بنفس العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *