الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

اختراق «مراكز المراقبة» للعاصمة الإيرانية طهران من قبل محتجين «هاكرز»

اختراق «مراكز المراقبة» للعاصمة الإيرانية طهران من قبل محتجين «هاكرز»
تواصل ـ فريق التحرير:
تمكنت جماعة الهاكرز “انتفاضة حتى الإطاحة”، اليوم الخميس، من حجب أكثر من 5000 كاميرا مراقبة لمراكز خدمات حكومية ومناطق مختلفة من العاصمة الإيرانية طهران، بالإضافة إلى أكثر من 150 موقعا وأنظمة تابعة لبلدية طهران.
وبحسب ما ورد، تعود الكاميرات التي تم اختراقها إلى مكتب المرشد الإيراني، علي خامنئي، ووزارة المخابرات، والحرس الثوري، والشرطة.
من جانبها؛ أعلنت العلاقات العامة لمنظمة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، التابعة لبلدية طهران عن “تعطيل متعمد” في الصفحة الداخلية للنظام الداخلي لبلدية طهران، وأعلنت أن النظام قد توقف لبضع دقائق “بنشر صورة مهينة”.
وفي الوقت نفسه، كتبت صحيفة “شرق” على حسابها على موقع “تويتر”: “لا يمكن الوصول إلى موقع بلدية طهران ونظام “طهران من” وهو جزء من هذا الموقع”.
وكتب موقع “ديده بان إيران”: “في هذا الهجوم السيبراني الواسع على بلدية طهران، تم اختراق كاميرات المراقبة الخاصة بـ”بهشت زهرا”، والعديد من المؤسسات الأخرى تعذر الوصول إليها”.
وجاءت تلك الهجمات الإلكترونية عشية الذكرى السنوية لوفاة الخميني، مؤسس نظام الملالي في إيران، فيما أكدت جماعة الهاكرز “انتفاضة حتى الإطاحة”، أنه بعد اختراق نظام ومواقع بلدية طهران، عرضت عليها شعارات مثل “الموت لخامنئي”، و”تحية لرجوي”، و”اللعنة على الخميني”، وصور لقادة مجاهدي خلق الإيرانية.
كما أشارت مجموعة الهاكرز إلى أن أحد أهدافها في الاختراقات السابقة كان “الرد على قمع انتفاضات المزارعين الإيرانيين المضطهدين، خاصة في أصفهان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *