الأربعاء، ٩ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

القوات النووية الروسية تجري مناورات شمال شرقي موسكو.. ما الأمر؟

القوات النووية الروسية تجري مناورات شمال شرقي موسكو.. ما الأمر؟

تواصل – فريق التحرير:

ذكرت وكالة «إنترفاكس» الروسية نقلًا عن وزارة الدفاع، أن القوات النووية الروسية تُجري مناورات في مقاطعة إيفانوفو شمال شرقي موسكو.

وأوضحت أن المناورات تشمل استخدام قاذفات صواريخ «يارس» الباليستية ويشارك فيها نحو 1000 جندي من القوات النووية.

فيما نقلت وكالة «رويترز» عن مسؤولين أمريكيين، أنه من المتوقع أن تعلن إدارة بايدن اليوم، عن حزمة أسلحة جديدة لأوكرانيا، مؤكدة أن حزمة الأسلحة الجديدة تتضمن منظومة راجمات الصواريخ المتعددة ««HIMARSK، لافتة في الوقت نفسه إلى أن أوكرانيا لن تستخدم منظومة راجمات الصواريخ لضرب أهداف في روسيا.

وأكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن الخطاب الروسي عن الأسلحة النووية يعد بحد ذاته أمرا خطيرا وغير مسؤول للغاية، مشيرًا إلى أن أي استخدام للأسلحة النووية في أوكرانيا بأي نطاق سيكون غير مقبول وستترتب عليه عواقب وخيمة.

وأضاف أن واشنطن ستزود أوكرانيا بمزيد من أنظمة الصواريخ والذخائر المتقدمة والتي ستمكن الأوكرانيين من ضرب أهداف رئيسية بدقة أكبر بساحة المعركة، مؤكدًا أن هدف بلاده رؤية أوكرانيا ديمقراطية ومستقلة وذات سيادة وتمتلك وسائل للدفاع عن نفسها ضد مزيد من العدوان.

يأتي هذا في الوقت الذي كشف فيه الرئيس الأوكراني، أن الوضع في دونباس صعب للغاية ومدن سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك وكوراخوف تحولت إلى بؤر رئيسية للمواجهة، مؤكدًا أن قواته حققت بعض النجاحات العسكرية في خيرسون وخاركيف وتضغط على القوات الروسية في زابوروجيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *