الخميس، ٨ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٧ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

«جئت حاملًا 3 رسائل».. أول تصريح لوزير الخارجية الكويتي من لبنان

«جئت حاملًا 3 رسائل».. أول تصريح لوزير الخارجية الكويتي من لبنان

تواصل- فريق التحرير:

قال وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم السبت، في أول تصريحات له أثناء زيارته لبنان بعد شهرين من اندلاع الأزمة بين لبنان والدول الخلجية على خلفية تصريحات “شاردة” من الوزير المستقيل جورج قرادحي، إنه جاء إلى بيروت حاملًا 3 رسائل.

وقال وزير الخارجية الكويتي في تصريحات صحفية من “السرايا”- حيث استقبله رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي- “: أحمل 3 رسائل أولها التعاطف مع الشعب اللبناني، وثانياً لا نريد ان يكون منصة للتهجم على الدول العربية والخليجية، وثالثاً أن يلتزم لبنان بالإصلاحات المطلوبة منه”.

وتابع :”أنا هنا لانتشال لبنان من المشاكل التي يعاني منها وسحب السفير لا يعني قطع العلاقات وزيارتي تهدف إلى إعادة الثقة”.

وأضاف “الصباح” :” المنطلق الكويتي الخليجي سيبدأ بخطوات عملية وهي منسقة بين جميع الدول الخليجية وما نريده أن لا يتدخل لبنان في شؤون غيره”.

وزار  وزير الخارجية الكويتي، أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم السبت، لبنان، بعد نحو شهرين من أزمة كبيرة أشعلتها تصريحات وزير الإعلام اللبناني السابق، جورج قرداحي، عن حرب اليمن.

واستقبل رئيس مجلس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، وزير خارجية الكويت، الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، في الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم (بالتوقيت المحلي)، في السرايا الحكومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *