الخميس، ١١ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٢ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

أنصار النظام الإيراني يطالبون بإعدام زعماء المعارضة .. والأمم المتحدة تدعوا للاستماع لصوت الشعب

أنصار النظام الإيراني يطالبون بإعدام زعماء المعارضة .. والأمم المتحدة تدعوا للاستماع لصوت الشعب

تواصل – وكالات:
ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني أمس الثلاثاء أن عدداً من النواب الإيرانيين من أنصار النظام طالبوا بإصدار حكم الإعدام بحق قادة المعارضة في البلاد. ويأتي هذا الطلب في أعقاب مظاهرات المعارضة المتجددة التي وقعت الاثنين في طهران وفي خمس مدن أخرى على الأقل والتي تعرضت للقمع من قبل الشرطة.
ودعت المعارضة بقيادة رئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي ورئيس البرلمان السابق مهدي كروبي للمظاهرات.
من ناحية أخرى، دعا الأمين العام للأمم المتحدة يان كي مون قادة مملكة البحرين والجمهورية الإيرانية إلى الاستماع لصوت شعبيهما والعمل على ضمان الحقوق الأساسية لحقوق الإنسان.
وقال ماتن نسيركى المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة أمس الثلاثاء: “إن بان كى مون على دراية بالتقارير الواردة من البحرين وإيران بخصوص المظاهرات هناك، وإنه يرى ضرورة التأكيد على حرية المواطنين في كلا البلدين في التعبير عن أنفسهم بحرية، وعلى القيادتين البحرينية والإيرانية الإصغاء لما يطالب به شعوب الدولتين”.
وأضاف المتحدث الرسمي في مؤتمر صحفي أنه “من المهم ضمان الحقوق الأساسية للمواطنين، وخاصة حرية انتقال وتدفق المعلومات دون عوائق، باعتبار ذلك الوسيلة الأساسية لحرية التعبير”.
وفي هذه الأثناء, طالب نواب في البرلمان الإيراني الثلاثاء بمقاضاة وإعدام زعماء المعارضة الذين دعوا لمظاهرات قتل خلالها شخصان وجرح أكثر من عشرة آخرين بينهم تسعة من الشرطة.
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإيرانية عن بيان للبرلمان: إن “كروبي وموسوي يفسدان في الأرض وينبغي محاكمتهما”. وتتهم السلطات الإيرانية الرجلين بأنهما جزء من مؤامرة غربية للإطاحة بالنظام، لكنهما ينفيان هذا الاتهام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *