الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

في عمل إنساني كبير.. طبيب سعودي يواصل عمله لعلاج المصابين بكورونا في إيطاليا

في عمل إنساني كبير.. طبيب سعودي يواصل عمله لعلاج المصابين بكورونا في إيطاليا

تواصل – فريق التحرير:

رفض الطبيب المقيم في إيطاليا ناصر العبدالعالي البالغ من العمر  (28 عاماً)،  الانضمام  إلى خطة الإعادة للوطن التي نظمتها سفارة المملكة بروما، بعد انتشار فيروس كورونا المستجد، ليبقى في منطقة لومبارديا ويساعد المصابين بالوباء، ويكون “خير سفير لبلاده”.

واستضافت صحف إيطالية “العبدالعالي” لإبراز دوره في كونه من بين الأطباء العاملين في الخطوط الأمامية في مستشفى يفيض بمصابي Covid-19 بمدينة لودي في لومبارديا شمال إيطاليا، حيث عمل لساعات طويلة يومياً لإنقاذ عشرات المصابين.

وقال الطبيب  لـ”العربية.نت”: “أصوات الإسعاف وسيارات نقل الموتى كانت منتشرة في المدينة، ودوري كطبيب يجب أن يبرز في مثل هذه الأزمات، كما أن بلادي السعودية معروفة بدورها الإنساني في العالم أجمع، فرغبت أن أكون خير سفير لبلادي، خاصة مع إتقاني اللغتين الإنجليزية والإيطالية”.

وتابع “لم أستطع التراجع، وشرعت بالعمل في فحص تطورات الفيروس للحالات المصابة، لدرجة أن صاحبة المنزل الذي أسكن فيه، رفضت أخذ الايجار مني كتعبير منها بالشكر نيابة عن الشعب الإيطالي”، مبيناً أن “العمل في المستشفى مرهق وطويل والمهام كثيرة، لأن أعداد المصابين كثيرة”.

أما عن أصعب مرحلة في عمله فقال “هي بلا شك لحظة إبلاغ ذوي المصابين بأن المريض توفي، لأن المحادثة معهم تحتاج إلى تكتيك معين، لعدم جرح مشاعرهم، كما أن القانون الإيطالي يرفض رؤية الأهل للمصاب بكورونا بعد وفاته حماية لهم، لذلك أواجه طلبات مؤثرة لكن النظام يمنعني، كما أن فريق العمل بالمستشفى متعاون جداً وأخذت منهم خبرة كبيرة اختصرت علي سنوات”، مؤكداً أن “المجتمع الإيطالي ملتزم بالقوانين وحظر التجول”.

وفي نهاية حديثه، وجه رسالة للمجتمع السعودي بضرورة الالتزام بالتعليمات للوقاية من الفيروس لأنه خطير وانتشاره سريع ويصيب الصغير والكبير.

يشار إلى أن العبدالعالي مبتعث لدراسة الطب في عام 2011 بجامعة بافيا الإيطالية، وينتظر التطبيق لسنة الامتياز، لكن كورونا تسبب بتأجيل ذلك.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>