الأحد، ٤ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٣ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

خلاف التأمينات و (الأهلي) يؤخر توقيع عقود 30 ألف معلم

خلاف التأمينات و (الأهلي) يؤخر توقيع عقود 30 ألف معلم

تواصل- متابعات:
نشب خلاف بين التأمينات الاجتماعية واللجنة الوطنية للتعليم الأهلي حول استقطاع مبلغ من رواتب معلمي ومعلمات المدارس الأهلية لمصلحة التأمينات الاجتماعية، الأمر الذي تسبب في تأخير توقيع العقود الموحدة لنحو 30 ألف معلم ومعلمة..
ففي الوقت الذي أصرت فيه المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية على حساب القسط التأميني على أساس راتب أساسي مقداره 5000 ريال، اعتبر رئيس اللجنة الوطنية للتعليم الأهلي بمجلس الغرف السعودية الدكتور عبدالرحمن الحقباني ذلك مخالفاً لما تم الاتفاق عليه بين وزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية والمدارس الأهلية، إضافة إلى مخالفة مؤسسة التأمينات لما تم التعاقد عليه بين المدارس الأهلية والمعلمين والمعلمات..
وقال الدكتور الحقباني "إصرار التأمينات الاجتماعية على حساب القسط التأميني على أساس 5000 ريال يعتبر مخالفة صريحة لنظام التأمينات الاجتماعية ولوائحه التنفيذية، لافتاً إلى أن إثارة هذه الجزئية في هذا التوقيت الحرج تضر بمصلحة المعلم والمعلمة؛ إذ تستقطع من راتب الكادر الواحد 450 ريالا شهرياً، وهو ما يتعارض مع تحسين أوضاع هذه الشريحة خاصة في بداية مشوارهما الوظيفي».
وبين الحقباني- حسب صحيفة عكاظ- أن مصلحة المعلم والمعلمة تكمن في أن يكون الأجر الأساس الذي يكون عليه المعاش التقاعدي 1500 ريال، وهو ما نصت عليه المادة 19 من النظام، وهو ما يتم التعامل على ضوئه مع جميع المشتركين في القطاعات الأخرى، خاصة أن المعلمين أو المعلمات لا يستفيدون من الزيادة عن 1500 ريال إلا بعد عشر سنوات..
واستطرد أن إصرار التأمينات على الاستقطاع من كوادر المدارس الأهلية يعني أنها في عشر سنوات تحصل على 36 ألف ريال من حساب الكادر الواحد مع أنه لا يتضرر لو أنه لم يدفعها..
وأوضح الحقباني أن آلية احتساب المعاش بعد عشر سنوات أو بلوغ الستين سنة هي راتب آخر سنتين مضروب في عدد الأشهر مقسوم على (480)، وهذا يعني أن ما يتم دفعه في السنوات الأولى لا يعود على المعلم أو المعلمة بالفائدة وأن التأمينات الاجتماعية بقرارها (5000) ريال سوف تجعل الصندوق يؤخر صرف المستحق عليه للمعلم والمعلمة (2500) ريال شهرياً، وقد يؤدي ذلك إلى تضجر المعلمين والمعلمات وعدم استقرارهم وهو ما قد يؤثر في تنفيذ القرار ويبعده عن غاياته السامية..
وأكد الحقباني عدم تحمل المدارس الأهلية تبعية عدم الوفاء بالمستحق من الصندوق للمعلمين والمعلمات، إذ هي بادرت وأنزلت في حساب المعلمين والمعلمات نهاية كل شهر 3100 ريال وهو حصتها التي نص عليها القرار وفق العقد الموحد المبرم مع المعلمين والمعلمات والمتفق عليه مع الصندوق، موضحاً التزام المدارس الأهلية التزاماً كاملاً بالقرار الذي نص على تحديد رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين والسعوديات بالمدارس الأهلية بواقع 5600 ريال شهرياً..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *