الأربعاء، ٧ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٦ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

أسباب إصابة الحجاج بالتسمم الغذائي وطرق الوقاية منه

الدكتور عبدالله الذيابي

تُعد الإصابة بالتسمم الغذائي (النزلات المعوية) خلال مناسك الحج من المشكلات الصحية الشائعة والتي قد تؤثر سلبًا في قدرة الحاج على إتمام مناسكه بيسر وسهولة، إلا أنَّ معرفة أسبابها وطريقة التغلب عليها تساعد الحاج في المحافظة على صحته البدنية؛ مما يعينه على أداء الصلوات والشعائر وهو على أتم حال.

الأسباب المؤدية للتسمم الغذائي في موسم الحج متنوعة، وتلوُّث الغذاء قد يحدث في أيٍّ من المراحل التالية: إعداد الطعام، أو تحضيره، أو تخزينه، أو نقله من مكان لآخر في الباصات، وأثناء التنقل بين المشاعر المقدسة، ومن الأسباب: التخزين السيئ للأطعمة، عدم غسل اليدين قبل إعداد الطعام وبعد تناوله، أكل الأطعمة المكشوفة أو غير المطهية بشكل جيد، وغيرها.

تتباين أعراض الإصابة بالتسمُّم الغذائي، وتأثيرها قد يكون خطيرًا على الصحة خصوصًا لدى كبار السن والحوامل والأطفال والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة، وغالبًا تبدأ الأعراض خلال ساعات من تناول الوجبات الملوثة بالجراثيم (سواء بكتيريا، فيروسات، أو غيرها)، ومن الأعراض: ارتفاع حرارة الجسم، الشعور بالغثيان والاسترجاع، الإحساس بالمغص وألم البطن، وإسهال. وفي بعض الحالات، بسبب فقدان السوائل الشديد فإنَّ المصاب قد يشعر بجفاف الفم، قلة التبول، وأحيانًا الضعف الشديد والدوخة.

للوقاية من التسمم الغذائي أثناء موسم الحج، يُنصح أنْ يراعي الحاج الإرشادات التالية: تجنُّب تناول الأطعمة المكشوفة والمعرضة للتلوث، خصوصًا التي تباع في الطرقات ومن الباعة المتجولين، التأكد من تاريخ صلاحية الأطعمة والمشروبات المعلبة، غسل الفواكه والخضروات جيدًا قبل تناولها، غسل اليدين قبل وبعد إعداد وتناول الطعام، التخلص من الأطعمة المشكوك في سلامتها، تبريد أو تجميد الطعام المتبقي وعدم تركه في درجة حرارة الغرفة أكثر من ساعتين.

أهم الطرق العلاجية في حالة الإصابة بالتسمم الغذائي هي: التغلب على الجفاف بتناول كمية كافية من السوائل، الامتناع عن تناول الأطعمة لساعات محدودة وذلك لإراحة المعدة، وكذلك إراحة الجسم وعدم إجهاده. كما يوصى بعد اختفاء الغثيان والاسترجاع بالتدرج في تناول الأطعمة بدءًا بالأطعمة سهلة الهضم مثل الموز والأرز، وتجنُّب الأطعمة المشبعة بالدهون مثل منتجات الألبان. ومن الضروري أنْ يزور الحاج المركز الصحي في حال الشعور بأعراض مثل: ألم شديد في البطن، أو استمرار الإسهال لأكثر من 3 أيام.

د. عبدالله الذيابي

@drabdullahA1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *