الأحد، ٤ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٣ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

صحفي إماراتي يحارب “وزنه الزائد” بتوعية مواطنيه ضد السمنة

صحفي إماراتي يحارب “وزنه الزائد” بتوعية مواطنيه ضد السمنة

تواصل – وكالات:
تناولت صحيفة لوس انجلوس الأمريكية قصة الصحفي الإماراتي محمد خان وكيف تجنب خان ركوب سيارات أصدقائه خشية ألا يستطيع ربط حزام الأمان، وكيف رفض شراء أي ميزان لقياس وزنه لمعرفته المسبقة بأنه سيكسره إذا ما حاول الوقوف عليه، وانتهى به الأمر إلى البقاء معظم الوقت وحيدا في شقته ملهيا في ألعاب الكومبيوتر، ومتخذا من الطعام صديقا له، ليجد نفسه فجأة “يصل إلى الحضيض”.
ولكن بعدما واجه مشكلات صحية بسبب ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم ساهمت في خضوعه لعملية جراحية لاستئصال الحوصلة المرارية، اكتشف من خلالها أنه مصاب بمرض السكر وهو لم يتجاوز الثلاثين من عمره، فقرر أن يسيطر مجددا على حياته، وليس هو فقط، وإنما أكبر عدد من هؤلاء المصابون بالسمنة في الإمارات.
وقالت الصحيفة أن خان يعمل في جريدة “جالف نيوز” قرر تغيير مسار حياته وإنقاذ المئات مثله مما يعانون من البدانة وذلك من خلال حملة تسمى “أنقص الدهون” روجت لها الجريدة التي يعمل بها في أواخر شهر نوفمبر الماضي، في محاولة لزيادة الوعي القومي بشأن مخاطر البدانة على الصحة والحياة.
ونقلت “لوس أنجلوس تايمز” عن عبد الحميد أحمد، مدير تحرير جريدة “جلف نيوز”، قوله “الكثير من القراء كتبوا إلينا ليشاركونا قصصهم الشخصية، بينما قرر آخرون خسارة أوزانهم وتحسين مستوى صحتهم”.
يذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تم تصنيفها عالميا كواحدة بين الأكثر الدول التي يعانى مواطنوها من البدانة ومرض السكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *