السبت، ٣ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٢ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

رضاعة

براءة اختراع.. كويتي يبتكر جهاز “الرضاعة الذكية” للأطفال

منذ 7 أشهر
0

تواصل – وكالات: حصل ضابط الشرطة الكويتي عبدالرزاق علي الفودري على براءة اختراع أميركية بدعم من مركز صباح الأحمد للموهبة عن اختراعه “صديق الأم”، وهو عبارة عن رضّاعة طبية إلكترونية، تعمل على توفير الوقت والجهد على الأم، مزودة بالعديد من المميزات، منها فلتر يعمل على تقليل

أطعمة غير مناسبة للأم المرضعة.. تُمرض الأبناء

منذ 3 سنوات
0

تواصل – وكالات: تحمي الرضاعة الطبيعية الطفل من المشاكل التنفسية والحساسية والإسهال والتهابات الأذن، إلى جانب أنها توفر كل احتياجاته من المعادن والفيتامينات. لكن تسبب بعض الأطعمة التي قد تتناولها الأم الإمساك والمغص للطفل. لذلك عليك تجربة أكل هذه الأطعمة ومراقبة تأثيرها على الرضيع، فإذا

دراسة: الرضاعة الطبيعية ترفع دخل المرء مستقبلاً

منذ 4 سنوات
0

  تواصل – وكالات: توصلت دراسة حديثة أجريت مؤخراً في جامعة كوينز بلفاست البريطانية، إلى أن الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية يجنون أموالاً أكثر عندما يكبرون. وشملت الدراسة نحو 9000 شخص، ووجدت أن الأطفال الذين مارسوا الرضاعة الطبيعية في مرحلة الطفولة لديهم دخل مالي أعلى

تخصيص منطقة لـ«الرضاعة» بمطار الملك خالد

منذ 4 سنوات
0

تواصل – الرياض: أكملت شركة مطارات الرياض إنشاء منطقة مخصصة للرضاعة الطبيعية لتمكين الأمهات المسافرات عبر صالات السفر الدولية بمطار الملك خالد الدولي في الرياض من تقديم الرضاعة الطبيعية لأطفالهن، عبر منطقة تم تصميمها لتتوافق مع المعايير الدولية الخاصة بإنشاء غرف الرضاعة الطبيعية. وأوضحت “مطارات

دراسة: الرضاعة الطبيعية تقي الأم من أمراض القلب والسكتة الدماغية

منذ 5 سنوات
0

تواصل – وكالات: توصلت دراسة حديثة، إلى أن الرضاعة الطبيعية مفيدة للطفل الرضيع والأم على حد سواء، حيث تقلل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض. وقالت صحيفة “ديلي ميل” في تقرير لها ‘‘إن الرضاعة الطبيعية لمدة عام لا تفيد الطفل فقط، ولكنها أيضاً تقلل من فرص

دراسة: الرضاعة الصناعية تهدد حياة الأطفال وتعرضهم للخطر

منذ 6 سنوات
0

تواصل – وكالات: أظهرت نتائج دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون من جامعة هارفارد، أن سنة واحدة على الأقل من الرضاعة الطبيعية، أمر ضروري لحماية الأطفال من عدد كبير من المخاطر الصحية التي تهدد حياتهم، أبرزها التهابات المعدة والأذن. وبحسب نتائج الدراسة الجديدة، التي نشرتها