السبت، 14 شعبان 1445 ، 24 فبراير 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

الأمير فيصل بن سلمان يشهد مراسم اتفاقية تعاون بين الأوقاف ومجمع المكتبات الوقفية

أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

تواصل – واس:

شهد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، مراسم توقيع اتفاقية تعاون بين الهيئة العامة للأوقاف ومجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية.

اضافة اعلان

ويأتي هذا من أجل تأسيس معمل لمركز التعقيم والترميم والتجليد ومعالجة المخطوطات والمقتنيات؛ لخدمة المجمع بالإضافة إلى المجتمع المحلي والأفراد ومن يمتلك المخطوطات في العالم الإسلامي بغرض تعزيز المحافظة على هذا التراث الإسلامي المهم ليكون مرجعًا للباحثين.

أهم أهداف الاتفاقية بين الأوقاف ومجمع المكتبات

ووقع الاتفاقية من جانب الهيئة العامة للأوقاف محافظ الهيئة الأستاذ عماد الخراشي، ومن جانب مجمع الملك عبد العزيز للمكتبات الوقفية الأمين العام للمجمع الأستاذ الدكتور فهد بن مبارك الوهبي، حيث تهدف الاتفاقية التي تمتد على مدار 3 سنوات، إلى:

1 - تأسيس البنية التحتية لمركز التعقيم والترميم ومعالجة المخطوطات والمقتنيات في المدينة المنورة.

2 - وفير المعدات والأجهزة اللازمة لإنجاز أعمال ومهام الترميم والتجليد والتعقيم والفحص والتحليل.

3 - تعقيم نحو 25 ألف مخطوطة أثرية وتاريخية إلى جانب 45 ألف كتاب مطبوع نادر.

4 - ترميم وتجليد حوالي 25 ألف مخطوطة أثرية وتاريخية و45 ألف كتاب مطبوع نادر.

5 - دعم المركز بالمواد الكيميائية اللازمة لتشغيل معامل الترميم، بالإضافة إلى تدريب وتهيئة الكوادر البشرية التشغيلية.

يُذكر أن الاتفاقية تأتي في إطار تعزيز التعاون انطلاقاً من المسؤوليات المشتركة تجاه منطقة المدينة المنورة، وتحقيق المزيد من التكامل لخدمة منظومة التنمية المستدامة في المنطقة، لخدمة الإنسان والشؤون الثقافية وتعزيز مستوى البرامج والأنشطة التي تخدم المخطوطات والمقتنيات التاريخية.

اقرأ أيضًا:

هيئة المكتبات توفر خدمة «إتاحة المخطوطات» إلكترونياً
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook