الأربعاء، 15 شوال 1445 ، 24 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

أسباب بكاء الطفل الرضيع.. احذري هذه العادة الخطيرة عند محاولة تهدئته

بكاء الطفل 2
أسباب عدة لبكاء الطفل
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

تعاني بعض الأمهات من صعوبة في إيقاف طفلها الرضيع عن البكاء، ربما لأنها تعرف السبب وراء ذلك، لكن عادة ما يكون وسيلته لإخبار الأم بحاجته إلى الراحة والرعاية.اضافة اعلان

أسباب بكاء الأطفال

ووفقًا لهيئة الخدمات الصحية ببريطانيا، فإن الأسباب الأكثر شيوعًا للبكاء هي:
الجوع
الحاجة إلى تغيير الحفاض 
التعب
الرغبة في الاحتضان
الرغبة في إطلاق الريح
الشعور بالحرارة أو البرودة الشديدة 
الملل
التحفيز الزائد.
وقد تكون هناك أوقات من اليوم يميل فيها الطفل إلى البكاء كثيرًا ولا تستطيع الأم تهدئته، ويحدث ذلك عادة في وقت مبكر من المساء.
ويصل بكاء الأطفال إلى ذروته خلال الفترة العمرية من 4 إلى 8 أسابيع تقريبًا، ثم تتضاءل تدريجيًا.

كيفية تهدئة بكاء الطفل

وتنصح الخدمة الصحية بتجربة بعض الطرق التالية لراحة طفلك، والتي قد يكون بعضها أفضل من الآخر:
في حالة ما إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، قومي بإرضاعه من ثديك.
وجود بعض الضوضاء اللطيفة في الخلفية قد يساعد على تشتيت انتباه طفلك.
يحب بعض الأطفال الأكبر سنًا استخدام قطعة من القماش أو البطانية كلحاف.
احملي طفلك أو ضعيه في حمالة، بحيث يكون قريبًا منك. حركيه بلطف وتحدثي معه وقومي بالغناء له.
قومي بهز طفلك إلى الخلف والأمام في عربة الأطفال، أو اصطحبيه في نزهة معك. لكن حددي مدة نوم طفلك في مقعد السيارة بما يصل إلى 30 دقيقة لحديثي الولادة وما يصل إلى ساعتين للأطفال الرضع. 
ابحثي عن شيء يلهون به. مثل خشخيشة، أو هاتف محمول فوق سرير الأطفال.
حاولي مداعبة ظهر طفلك بقوة وبشكل منتظم.
قومي بخلع ملابس طفلك وتدليكه بلطف وثبات. تجنبي استخدام أي زيوت أو مستحضرات حتى يبلغ طفلك شهرًا على الأقل. 
تحدثي بهدوء أثناء قيامك بذلك وحافظي على دفء الغرفة بدرجة كافية. 
يمكن أن يحصل على حمام دافئ، مما يساعده على التهدئة على الفور، لكن البعض يبكي أكثر.
في بعض الأحيان قد يؤدي الإفراط في الهز والغناء إلى إبقاء طفلك مستيقظًا. لذا قد يكون من الأنسب الاستلقاء بعد الرضاعة.

البكاء أثناء الرضاعة

يبكي بعض الأطفال في وقت الرضاعة. إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فمن الأفضل وضعية طفلك وجعله يلتصق بثديك.
يمكن أن يكون البكاء أثناء الرضاعة في بعض الأحيان أحد أعراض الارتجاع ، وهي حالة شائعة بعد الرضاعة.
إذا كان طفلك يبكي باستمرار، فإن هناك عدة أسباب يمكن أن تجعل الطفل يبكي بشكل مفرط.

المغص

قد يكون البكاء المفرط علامة على إصابة طفلك بالمغص، وهو نوع من تقلصات المعدة، كما يعتقد بعض الأطباء. وقد يكون الانخراط في البكاء، والبكاء المتقطع ناجمًا عن موجات من آلام المعدة.
يمكن أن يستمر البكاء لعدة ساعات. قد لا يكون هناك الكثير مما يمكنك فعله باستثناء محاولة تهدئة طفلك وانتظار انتهاء البكاء.

البكاء والمرض

إذا كان طفلك يبكي باستمرار ولا يمكنك تهدئته أو تشتيت انتباهه، أو أن بكاءه لا يبدو طبيعيًا، فقد يكون ذلك علامة على أنه مريض. وتظهر الأعراض غلى سبيل المثال في ارتفاع درجة الحرارة. 
وينصح باصطحاب الطفل إلى المستشفى أو استدعاء سيارة الإسعاف في الحالات التالية: 
يعاني من نوبة أو تشنج
بشرته زرقاء أو مرقطة أو رمادية أو شاحبة جدًا
لا يستجيب، أو مرن، أو لا يستيقظ بسهولة كالمعتاد
يتنفس بسرعة أو يصدر صوتًا حلقيًا أثناء التنفس، أو يبدو أنه يبذل جهدًا كبيرًا للتنفس، وربما يمتص معدته تحت القفص الصدري
القيء
ارتفاع في درجة الحرارة، وبرودة الأيدي والأقدام.
لديه طفح جلدي متقطع باللون الأرجواني والأحمر في أي مكان من الجسم - قد يكون هذا علامة على التهاب السحايا
ثق بغرائزك. أنت تعرف ما هو السلوك المختلف أو المثير للقلق لدى طفلك.

لا تهزي طفلك أبدًا

لا يُنصح بهز الطفل أبدًا، لأنه يؤدي إلى تحريك رأسه بعنف ويمكن أن يسبب تلفًا في الدماغ.
 

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook