السبت، 11 شوال 1445 ، 20 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

لمرضى الكبد الدهني.. 5 خطوات للتعافي من دون الذهاب إلى الطبيب

الكبد الدهني 1
الكبد
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook


الكبد هو أحد الأعضاء الحيوية، والمسؤول عن أكثر من 500 وظيفة جسدية، لذلك، فإن أي ضرر قد يصيبه يمكن أن يشكل خطرًا بالغًا يصل إلى حد تهديد الحياة.اضافة اعلان
ويمكن في حال ترك مرض الكبد الدهني دون علاج، أن يتطور إلى تليف الكبد، وهو تندب شديد في الكبد. وفي الحالات القصوى يمكن أن يسبب فشل الكبد والسرطان.

خطوات الوقاية من الكبد الدهني

لكن هناك خطوات يمكننا جميعًا اتخاذها للوقاية من مرض الكبد الدهني ووقف تفاقم المرض، بل إنه من الممكن عكس بعض الأضرار الناجمة.
قال الدكتور سوراب سيثي، طبيب الجهاز الهضمي، المتدرب في جامعة هارفارد في مقطع فيديو عبر منصة "تيك توك": "إذا قيل لك أنك تعاني من الكبد الدهني، بسبب مرض الكبد الدهني غير الكحولي، فإن الخبر السار هو أنه يمكن عكسه تمامًا"، وفقًا لصحيفة "إكسبريس".
وكشف عن الخطوات الدقيقة التي يتعين اتخاذها، والتي ستؤدي إلى تغييرات سرعان ما تظهر في غضون أسابيع. وتشمل الخطوات الموصى بها: 

تجنب المشروبات السكرية

قال إنها تحتوي على نسبة عالية من الفركتوز، وهو المحرك الرئيسي لمرض الكبد الدهني.
وأوضح الدكتور سيثي: "الآن، نحن نعلم جميعا عن مخاطر المشروبات الغازية والمشروبات الغازية، ولكن المشروبات الخادعة التي تحتوي على الكثير من السكريات هي العصائر، والتي غالبا ما يتم الترويج لها على أنها صحية وكثيرًا ما تعطى للأطفال".
وأضاف: "إذا كنت تشرب عصير البرتقال أو عصير التفاح أو الطماطم أو التوت البري أو أي نوع من العصير تم شراؤه من المتجر، فيرجى إلقاء نظرة على ملصق المكونات ومعرفة عدد جرامات السكر التي تحصل عليها من حصة واحدة فقط".
ونصح طبيب الجهاز الهضمي بعدم الانخداع بعبارات مثل أنها "تحتوي على سكريات طبيعية"، أو أنها "لا تحتوي على أي جرام من السكريات المضافة".
وأشار إلى أنه "قد يكون طبيعيًا، لكنه لا يزال عالي التركيز ويتم استهلاكه بدون الألياف التي تحصل عليها عادة إذا كنت تأكل فاكهة كاملة".
لهذا السبب ينصح أيضًا بتجنب المشروبات الرياضية ومشروبات الطاقة، علمًا بأن جمعية القلب الأمريكية توصي بتناول أقل من 24 إلى 34 جرامًا من السكر يوميًا.
وقال الدكتور سيثي: "لكن إذا كنت تعاني من الكبد الدهني، فسوف أمتنع عن تناول جميع المشروبات التي تحتوي على السكريات. وعلى نفس المنوال، أود أيضًا أن أتجنب تناول الفواكه مثل التمر أو الزبيب أو البرقوق".

الإكثار من تناول البروتين

ووفقًا للدكتور سيثي، من "المهم بشكل خاص" تناول المزيد من البروتين في وجبة الإفطار.
وأشار إلى دراسة حديثة نشرت في مجلة السمنة العامة شملت أكثر من 9آلاف أسترالي، ووجدت أن ارتفاع مستويات البروتين في وجبة الإفطار أو الوجبة الأولى في اليوم يعني استهلاك كميات أقل من الطعام أو بقية اليوم.
وقال: "لكن وجد أن الأشخاص الذين تناولوا وجبة إفطار منخفضة البروتين تناولوا المزيد من الأطعمة المصنعة كثيفة الطاقة والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات".
لذلك، إذا وجدت نفسك تشتهي باستمرار الأطعمة السكرية أو المصنعة، والأطعمة التي تساهم في تزايد خطر الإصابة بالكبد الدهني، حاول زيادة تناول البروتين، خاصة في وجبة الإفطار، واهدف إلى الحصول على ما لايقل عن 25 إلى 35 جرامًا من البروتين لكل وجبة.

التقليل من تناول الدهون المشبعة

توجد الدهون المشبعة في الأطعمة مثل اللحوم الحمراء، واللحوم المصنعة، والزبدة، والآيس كريم، بالإضافة إلى العديد من الأطعمة المقلية.
وقال الدكتور سيثي: "لذا من المهم عدم الإفراط في تناول الدهون المشبعة. وأؤكد على عدم الإفراط في تناول الطعام لأنه لا بأس من تناول الدهون المشبعة ولكن باعتدال".
وأضاف: "لذا فإن ما سيبدو عليه الأمر هو تناول كميات أقل من الدهون التي تأتي من اللحوم المصنعة أو تناول كميات أقل من الأطعمة المقلية أو المعجنات التي تشتريها المتاجر أو المطاعم، بالإضافة إلى توخي الحذر عند تناول الآيس كريم أو الجبن".
وشدد على أنه "وفي الوقت نفسه، نحن بحاجة إلى تناول المزيد من الدهون الجيدة، أي الدهون المتعددة أو الأحادية غير المشبعة التي تأتي من الأسماك والمكسرات والأفوكادو". 
وتابع الطبيب ناصحًا: "وعندما يتعلق الأمر بالزيوت، فإن استخدام زيت الزيتون أو زيت الأفوكادو هو الخيار الأفضل".

الامتناع عن شرب الكحول

وأضاف طبيب الجهاز الهضمي: "ومن الأشياء الأخرى المفيدة للغاية في علاج أمراض الكبد الدهنية: الامتناع عن تناول الكحول".

150 دقيقة من التمارين أسبوعيًا

وأشار إلى أنه "بالإضافة إلى ذلك، فإن الحصول على ما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط المعتدل والمكثف أسبوعيًا، والتأكد من تضمين تدريبات المقاومة أو تمارين بناء العضلات يومين على الأقل في الأسبوع، من شأنه أيضًا أن يساعدك على استعادة صحة كبدك".
ونصح قائلاً: "إذا قمت بكل الأشياء التي ذكرتها في الفيديو، فسوف ترى تغييرات في المؤشرات الحيوية للكبد في غضون أسابيع، كما رأينا في الدراسات التي ناقشناها سابقًا، وفي النهاية سوف تتخلص من الكبد الدهني تمامًا".

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook