الخميس، 09 شوال 1445 ، 18 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

شركة خدمات طبية أمريكية تدفع تعويضًا ضخمًا بسبب اختراق بيانات المرضى

مرضى الروماتيزم
معلومات المرضى تعرضت للتسريب
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

ستدفع شركة خدمات طبية في لويزيانا بالولايات المتحدة مبلغ 480 ألف دولار لتسوية مطالبات تتهمها بالفشل في حماية ما يقرب من 35 ألف مريض من التصيد الإلكتروني، وفقًا لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية.اضافة اعلان
وقدمت شركة لافورش، المتخصصة في طب الطوارئ والطب المهني والاختبارات المعملية، تقريرًا إلى وزارة الأمن الوطني في مايو 2021 مفاده أنها تعرضت للاختراق، مما يعرض معلومات المرضى الحساسة المحتملة للخطر.
وقالت، وفقًا لوكالة "يو بي آي": "تمكن أحد المتسللين، من خلال هجوم تصيد ناجح في 30 مارس 2021، من الوصول إلى حساب بريد إلكتروني يحتوي على معلومات صحية إلكترونية محمية".

التصيد الاحتيالي

والتصيد الاحتيالي هو أحد أنواع الهجمات الإلكترونية المستخدمة لخداع الأشخاص للكشف عن معلومات حساسة عبر الاتصالات الإلكترونية، مثل البريد الإلكتروني، عن طريق انتحال شخصية مصدر جدير بالثقة.
ومن خلال عمليات التصيد الاحتيالي، يمكن للمتسللين الوصول إلى التشخيص الطبي وتكرار الزيارات إلى المعالج أو غيره من المتخصصين في الرعاية الصحية والمكان الذي يسعى فيه الفرد للحصول على العلاج الطبي.
وقالت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية: "يمكن أن تؤدي هجمات التصيد الاحتيالي إلى سرقة الهوية أو الخسارة المالية أو التمييز أو الوصمة أو الألم النفسي أو العواقب السلبية على سمعة الفرد أو صحته أو سلامته الجسدية أو على الآخرين المحددين في المعلومات الصحية المحمية للفرد".

سرقة البيانات والمعلومات الصحية الحساسة

وأضافت ميلاني فونتس راينر، مديرة مكتب الحقوق المدنية: "التصيد الاحتيالي هو الطريقة الأكثر شيوعًا التي يستخدمها المتسللون للوصول إلى أنظمة الرعاية الصحية لسرقة البيانات والمعلومات الصحية الحساسة". 
وأشارت إلى أنه "من الضروري أن يكون قطاع الرعاية الصحية يقظًا في حماية أنظمته وسجلاته الطبية الحساسة، وهو ما يتضمن التدريب المنتظم للموظفين ومراقبة مخاطر النظام وإدارتها باستمرار لمنع هذه الهجمات. لدينا جميعًا دور نلعبه في الحفاظ على نظام الرعاية الصحية الخاص بنا آمنًا. 
وشدد راينر على "اتخاذ خطوات وقائية ضد هجمات التصيد الاحتيالي".
وتعد هذه هي التسوية الأولى التي تتم بموجب القانون الفيدرالي الذي يحمي خصوصية وأمن المعلومات الصحية.

كلمات البحث
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook