السبت، 14 شعبان 1445 ، 24 فبراير 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

تحذير طبي: لا تتناول فيتامين د بهذه الطريقة الخاطئة

فيتامين ب 12 22
فيتامين د
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook


بعض الفيتامينات والمعادن ضرورية لصحتنا، وأحدها هو فيتامين د، الذي يساعد في الحفاظ على صحة أسناننا وعظامنا وعضلاتنا.اضافة اعلان
ويمكن الحصول على معظم فيتامين د الذي يحتاجه جسمنا من خلال التعرض لأشعة الشمس، لكن في أشهر الخريف والشتاء، يصبح الأمر أكثر صعوبة.
لذلك، توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية ببريطانيا بتناول مكملات فيتامين د يوميًا للحفاظ على مستوياته مرتفعة بين شهري أكتوبر ومارس.
لكن الدكتور جوشوا بيركوفيتش، الخبير لصحي حذر من أن الكثير منا قد يتناولون هذا المكمل بشكل غير صحيح، مما يجعله عديم الفائدة بشكل أساسي.
وقال إنه يجب تناول مكملات فيتامين د بعد تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون، لأنه "قابل للذوبان في الدهون ومن الأفضل امتصاصه وتحويله إلى فيتامين د النشط عند تناوله في الجسم مع طعام يحتوي على دهون".
وأضاف: "إذا لم يكن لديك طعام يحتوي على دهون في أمعائك في نفس الوقت الذي يوجد فيه فيتامين د، فلن يتمكن جسمك من معالجته وسيمر معظمه عبر جهازك الهضمي ويتم إفرازه، لذا لن تكتسب فائدة سوى القليل، إن وجد."

أفضل أنواع الطعام التي تساعد على الامتصاص

وكشف الخبير الصحي عن أفضل أنواع الطعام التي يمكن تناولها للمساعدة على الامتصاص.
وقال: "الأطعمة التي تحتوي على الدهون هي الأفضل لمساعدة فيتامين د على التحول إلى شكل يمكن لجسمك استخدامه"، موضحًا أن "أفضل هذه الأطعمة تشمل الزبدة والأسماك الزيتية والجبن أو اللحوم."
وأضاف: "والأفضل من ذلك هو تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون وفيتامين د الطبيعي بما في ذلك زيت كبد سمك القد والأسماك الزيتية مثل سمك السلمون المرقط والسلمون والرنجة والماكريل والزبدة وصفار البيض".
وتابع، وفقًا لصحيفة "إكسبريس": "يعد الفطر مصدرًا جيدًا - ولكن من الأفضل أن يتم طهيه في القليل من الزيت أو الزبدة أو الكريمة للحصول على الدهون التي تشتد الحاجة إليها.
ونصح الدكتور بيركوفيتش: "اهدف إلى تناول حصتين على الأقل من الأطعمة الغنية بفيتامين د كل يوم والحفاظ على مستوياته مرتفعة بمكمل يومي."

ما هي مخاطر نقص فيتامين د؟

يمكن أن يسبب نقص فيتامين د مجموعة من الأعراض.
قال الدكتور بيركويتز: إذا كنت تعاني من نقص فيتامين د، فمن المحتمل أن تعاني من:
 التعب (الشعور بالتعب المستمر)
الإصالبة دائمًا بالسعال ونزلات البرد
تدني الحالة المزاجية
الاضطراب العاطفي الموسمي
القلق والاكتئاب
أوجاع وآلام غير محددة في الجسم. 
العضلات والمفاصل
بطء التعافي من الجروح والأمراض 
تساقط الشعر.

إصابة الأطفال بالكساح 

وحذر الدكتور بيركوفيتش من أنه إذا كان الأطفال يعانون من نقص فيتامين د، فيمكن أن يؤدي ذلك إلى الكساح.
في حين يمكن أن تنجم قلة العظام وهشاشة العظام لدى البالغين عن انخفاض فيتامين د، لأنه "يلعب دورًا حيويًا في امتصاص الكالسيوم في الأمعاء والذي بدوره ضروري للحفاظ على صحة العظام ومنع وإبطاء تطور كلتا الحالتين"، وفق قوله.
وتنصح هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية بأن المكملات التي تحتوي على 10 ميكروجرام من فيتامين (د) كافية لمعظم الناس. في حين أن أكثر من 100 ميكروجرام في اليوم قد يكون ضارًا.

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook