الخميس، 09 شوال 1445 ، 18 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

65 ألف طائر وآلاف الأغنام .. وباء يجتاح الماشية بدولة عربية

ا
أرشيفية
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

 تسبب انتشار مرض "الحمى القلاعية والجلد العقدي" القاتل بين الأبقار والمواشي في نفوق الآلاف منها، في ليبيا.

الحمى القلاعية في ليبيا:اضافة اعلان

وبحسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية، تسعى السلطات الليبية إلى السيطرة على هذا المرض الذي يهدد الثروة الحيوانية بالبلاد.
ونقلت صحيفة "أصوات مغاربية" عن إدارة الثروة الحيوانية بمدينة البيضاء الليبية، تسجيلها نفوق ما يقارب 6 آلاف رأس من الغنم إلى جانب عشرات الرؤوس من الأبقار والإبل والخيول.
كما تم  تسجيل 19 حظيرة دواجن نفق فيها أكثر من 65 ألف طائر وفق بسبب انتشار "مخيف" لمرضي "الحمى القلاعية والجلد العقدي".

إصابة الأبقار والإبل:

وتعتبر الحمى القلاعية فيروسا يصيب بشكل مباشر الأبقار والإبل والأغنام بدرجة أقل.
 كما ينتقل بين الحيوانات بواسطة الحشرات أو عبر الأكل أو الشراب الموبوء.
وبحسب منظمة الصحة العالمية يعتبر ارتفاع درجات الحرارة والتهاب الجيوب الأنفية وظهور حبوب على الجلد، من أهم أعراضه.

بداية ظهور الحمى القلاعية في ليبيا:

وكانت بدايات ظهور هذا المرض في مناطق شرق ليبيا، خصوصا مدن البيضاء والمرج.
وبحسب السلطات الزراعية، فقد تم رصد في بلدات أخرى بمناطق توكرة والجبل الأخضر في نوفمبر الماضي.
من جهته قال رئيس لجنة إدارة المركز الوطني للصحة الحيوانية، عبد الرحمن احبيل، إن هناك صعوبة في تحديد أي إحصائيات من الحيوانات المصابة بمرض الحمى القلاعية بسبب زيادة الحالات في عدة مناطق.

كلمات البحث
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook