الخميس، 09 شوال 1445 ، 18 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

وثائق مسربة: مسؤولون أمريكيون التقوا كائنات فضائية

حادثة روزويل
صورة لحادثة روزويل المزعومة
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

مر أكثر من 76 عامًا على ما بات يُعرف باسم "حادثة روزويل"، وهي حادثة مزعومة حول العثور على طبق طائر متحطم في منطقة "روزويل" بولاية تكساس الأمريكية في 8 يوليو عام 1947.اضافة اعلان
وعلى مدار تلك السنين، تسربت الكثير من التفاصيل عن حادث "المنطقة 51"، حيث يعتقد الكثير أن الحكومة الامريكية قد عثرت على مركبة غريبة تحطمت في هذا الموقع وأخفت حقيقة وجود المخلوقات الفضائية وقتها.
ووفقًا لصحيفة "ديلي ستار"، فإن حادث التحطم الفضائي المزعوم تم تأكيده في وثائق حكومة أمريكية مؤخرًا.
وتضمنت الوثائق المزعومة التأكيد أيضًا على أن المسؤولين الأمريكيين التقوا مع اثنين من الكائنات الفضائية في موقع آخر لتحطم كائنات فضائية متنازع عليه بشدة خلال "اجتماع رسمي" بعد ما يقرب من 20 عامًا من وقوع "حادثة روزويل". 
وأشارت إلى أنه من غير الواضح بالضبط من أين جاءت الوثائق، لافتة إلى نشر عدة صفحات من تقرير صادم على موقع "ريديت"، يوضح أن "حادثة روزويل" حدثت بالفعل.

مشروع أكواريوس ومشروع سيجما

وتسمي الصفحة الأولى من الوثيقة مشروع أكواريوس ومشروع سيجما - وهما اسمان أكدتهما الحكومة الأمريكية سابقًا. 
وفي صفحة غير منقحة، تذكر أنه في 7 يوليو 1947 - تاريخ "حادثة روزويل" - "بدأت عملية سرية لضمان استعادة حطام هذا الجسم لإجراء دراسة علمية".


حادثة لوني زامورا

لكن المفاجأة المدوية التي تكشف عنها الوثيقة، تتمثل في عقد اجتماع بتاريخ 25 أبريل 1964 بين ضباط استخبارات القوات الجوية الأمريكية للاهتمام في صحراء نيو مكسيكو. فيما عُرف باسم "حادثة لوني زامورا"، حيث ادعى ضابط شرطة أنه رأى شخصين بجانب جسم لامع ارتفع في الهواء لاحقًا.
غير أنه لطالما تم إنكار ذلك من قبل المسؤولين الأمريكيين - كما هو الحال في معظم لقاءات الأجسام الطائرة المجهولة - لكن الوثيقة تتناول تفاصيل كبيرة حول ما حدث بالفعل. 


وجاء فيها ما يلي: "في 25 أبريل 1964، التقى ضابط استخبارات تابع للقوات الجوية الأمريكية باثنين من الأجانب (الكائنات الفضائية) في مكان تم الترتيب له مسبقًا في الصحراء في نيو مكسيكو".
وأضافت: "ولقد استمر الاتصال لمدة ثلاث ساعات تقريبًا. تمكن ضابط القوات الجوية من تبادل المعلومات الأساسية مع الفضائيين. هذا المشروع مستمر في قاعدة جوية في نيو مكسيكو".

"تواصل" تطلق قناة إخبارية عبر واتساب.. اشترك الآن

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook