الخميس، 09 شوال 1445 ، 18 أبريل 2024

أعلن معنا

اتصل بنا

جريمة بشعة.. محاكمة 6 طلاب لقيامهم بهذا الأمر بحق معلمهم

مدرس التاريخ صامويل باتي
مدرس التاريخ صامويل باتي
أ أ
addtoany link whatsapp telegram twitter facebook

بدأت في العاصمة الفرنسية باريس، محاكمة 6 قُصّر، في مزاعم ضلوعهم في قتل مدرس التاريخ صامويل باتي وقطع رأسه، في أكتوبر 2020 بدوافع دينية.اضافة اعلان

حادثة إرهاب ديني أثارت رعبًا دوليًا

وبدأت محاكمة الطلاب أمس الاثنين، فيما كان قد تم تصنيف مقتل باتي على أنه فعل من أفعال الإرهاب الديني وأثار رعبًا دوليًا.
وأطلقت قوات الأمن الفرنسية النار على منفذ الهجوم وقتلته، وهو شاب يبلغ من العمر 18 عامًا، من أصول روسية شيشانية.

اتهام 5 طلاب بتشكيل منظمة إجرامية

وتم اتهام 5 طلاب، تبلغ أعمارهم 14 و15 عامًا وقت الهجوم، بتشكيل منظمة إجرامية.
كما تم اتهام تلميذ آخر، 13 عامًا، بتوجيه اتهامات كاذبة، يقال إنها تسببت في الهجوم.

القاتل لاجئ روسي من أصل شيشاني

وكان قد تعرّض مدرّس التاريخ والجغرافيا البالغ 47 عامًا للطعن في أكتوبر 2020، ثم قُطع رأسه، بالقرب من مدرسته في كونفلانس سانت أونورين (ضاحية باريس) على يد عبد الله أنزوروف، وهو لاجئ روسي من أصل شيشاني.

ضجة كبرى في فرنسا وخارجها

وتتم محاكمة الـ 6 أشخاص أمام محكمة الجنايات في هذه القضية التي أثارت ضجّة كبيرة في فرنسا وخارجها،
وهؤلاء هم اثنان من أصدقاء المهاجم متّهمان بالتواطؤ في اغتيال إرهابي، وأربعة آخرون متّهمون بالانضمام إلى منظمة إرهابية إجرامية

addtoany link whatsapp telegram twitter facebook