الأربعاء، ١٢ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٠ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

السن المناسبة لإطعام الطفل «اللحوم الحمراء».. وكيفية تحضيرها لهُ

السن المناسبة لإطعام الطفل «اللحوم الحمراء».. وكيفية تحضيرها لهُ

تواصل – فريق التحرير:

تعتبر “اللحوم” مصدراً ممتازاً للبروتين الذي يُسهم بشكل كبير في تنمية العضلات وتعزيز القوة لدى الأطفال، ومع ذلك فإن جهازهم الهضمي يكون غير مستعد للتعامل مع البروتين الحيواني قبل مرور 6 أشهر على ولادته.

وفي هذا الصدَّد، قدَّم تقرير طبي عدداً من الإرشادات والنصائح بشأن تناول الأطفال للحوم، كالآتي:

1- الأسماك والدجاج: في البداية عليك إدخال السمك والدجاج على شكل مرق، والأفضل الانتظار حتى يتخطى طفلك السنة الأولى بقليل قبل البدء في تقديم الأسماك والدجاج له.

وتنصح بعض الإرشادات بالتريث حتى يبلغ 13 أو 14 شهراً قبل تقديم قطع من هذه اللحوم. ولابد أن تكون قطعاً صغيرة جداً سهلة المضغ والبلع.

2- السمك قبل الدجاج: من الأفضل تقديم الأسماك أولاً للطفل قبل الدواجن، والأفضل أن يكون السمك مشوياً بعد أن يتخطى الطفل مرحلة المرق.

3- اللحوم الحمراء: من الناحية المثالية ينصح بتقديم اللحوم الحمراء للطفل بعد بلوغه 6 أشهر ليحصل على الحديد، لكن لأن اللحوم الحمراء تحتوي على نسبة عالية من النترات قد تتداخل مع عملية نمو دماغ الصغير.

لذا، وبحسب الإرشادات الطبية فإنه من الأفضل تقديم المرق أولاً، وتقديم القليل من اللحوم الحمراء تدريجياً خلال السنوات الـ 3 الأولى من عُمر الصغير.

4- طريقة الطهي: للطفل في عمر أقل من 3 سنوات طريق الطهي لأي نوع من اللحوم بالترتيب التالي: المشوي، ثم المطبوخ على البخار، ثم المسلوق.

5- المعدل: ينصح خبراء الرعاية الصحية بتقليل عدد مرات تناول الطفل للحوم قبل سن 5 سنوات إلى مرتين في الأسبوع؛ لأن كثرتها قد تؤثر على قدرات التمثيل الغذائي لديه.

والأفضل تقديم اللحوم على العشاء وليس الغداء لإتاحة أطول وقت ممكن للهضم قبل أن يتناول الصغير وجبته التالية وهي الإفطار.

6- غسل اللحوم: من الضروري غسل اللحوم جيداً قبل طبخها، وتجنب اللحوم المصنَّعة تماماً في مرحلة الطفولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *