الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الفالح: سنظل حجر الزاوية لصناعة النفط العالمية بفضل «أرامكو»

الفالح: سنظل حجر الزاوية لصناعة النفط العالمية بفضل «أرامكو»

تواصل – وكالات:

توقع وزير الطاقة خالد الفالح أن ينمو الطلب العالمي على النفط بنسبة 45% بحلول عام 2050، على الرغم من المساعي الدَّوْلِيَّة للاعتماد على الطاقة المتجددة، مُؤكِّدَاً أن المملكة ستظل حجر الزاوية لصناعة النفط العالمية من خلال شركتها المملوكة للدولة أرامكو.

وقال الفالح، في تصريحات نقلتها عنه وكالة “رويترز” على هامش مؤتمر اسْتِثْمَارِيّ بالرياض، إن التركيز مازال منصباً على خفض مخزونات النفط في الدول الصناعية الأعضاء بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إلى متوسط خمسة أعوام.

وَأَشَارَ إلى أن هناك توافقاً بين المملكة وشركائها في “أوبك” على الاسْتِمْرَار في تخفيض الإِنْتَاج، لحين تحقيق أهداف توازن السوق؛ لكن ينبغي عدم خفض الإِنْتَاج أكثر من اللازم لتحاشي إحداث صدمات سوقية.

وأَوْضَحَ وزير الطاقة أن التخفيضات قلصت فائض المعروض من المخزونات بمقدار النصف، مُؤكِّدَاً: “خفضنا المخزون أكثر من 180 مليون برميل، ومازال هناك نحو 160 مليون برميل حَسْبَ آخر أَرْقَام اطلعت عليها”.

وَتَابَعَ: “نعتزم أن نظل في مقعد القيادة من الآن وحتى بلوغ سوق متوازنة وما بَعْدَ ذَلِكَ، لن نفعل أَي شيء يمكن أن يعطل مسارنا الحالي (..) الاسْتِثْمَارَات النفطية عادت بعد اتفاق خفض المعروض الذي بدأ سريانه في يناير بقيادة أوبك وتعافي الاقتصاد العالمي”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة