الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
مشاهد رائعة لهطول الأمطار على «المسجد النبوي» فجر اليوم (فيديو)

مشاهد رائعة لهطول الأمطار على «المسجد النبوي» فجر اليوم (فيديو)

مضاربة بالرياض تنتهي بإصابة شاب في رقبته بآلة حادة

مضاربة بالرياض تنتهي بإصابة شاب في رقبته بآلة حادة

«قطاع المياه» يكشف سبب خفض الضخ في 4 محافظات بـ«الشرقية»

«قطاع المياه» يكشف سبب خفض الضخ في 4 محافظات بـ«الشرقية»

في الرياض ..كشف غموض سرقة بطاقة صراف وتحويل مبلغ كبير بـ «منفوحة»

في الرياض ..كشف غموض سرقة بطاقة صراف وتحويل مبلغ كبير بـ «منفوحة»

«تعليم عفيف» يطالب المعلمين الجدد بسرعة المراجعة للضرورة القصوى

«تعليم عفيف» يطالب المعلمين الجدد بسرعة المراجعة للضرورة القصوى

بلدية شمال الرياض تزيل ٨ أكشاك مخالفة على طريق القصيم (صور)

بلدية شمال الرياض تزيل ٨ أكشاك مخالفة على طريق القصيم (صور)

«مهرجان الزيتون» بالجوف يبدأ استلام إنتاج المزارعين (صور) 

«مهرجان الزيتون» بالجوف يبدأ استلام إنتاج المزارعين (صور) 

جامعة القصيم تسحب ترخيص بيت خبرة أعلن عن أعمال لا تندرج ضمن مجالاته

جامعة القصيم تسحب ترخيص بيت خبرة أعلن عن أعمال لا تندرج ضمن مجالاته

التخصصات الصحية تحذر من شراء الشهادات المزورة

التخصصات الصحية تحذر من شراء الشهادات المزورة

تواصل – الرياض:

حذر المتحدث باسم الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، عبدالله الزهيان، من شراء الشهادات المزورة، التي تلجأ إليها بعض خريجات كليات “العلوم” لتتمكن من التقدم إلى برامج تأهيل، للعمل في مجالات صحية وصحية مساعدة، بعدما يفشلن في اجتياز اختبار الأيلتس أو ما يعادله.

ويضطر بعض الخريجين لشراء تلك الشهادة حال فشلهن في اجتياز اختبار الأيلتس أو ما يعادله؛ نظراً لِكَوْن إجادة اللغة الإنجليزية شرطاً أساساً للقبول بالبرنامج.

ويتجاوز سعر تلك الشهادات المزورة لثلاثة آلاف ريال للشهادة الواحدة، حيث يقوم بعض المزورين بالترويج لبيعها عبر مواقع التواصل الاجْتِمَاعِيّ وتغري الرَاغِبِين فيها بأنها مضمونة ولا يمكن كشف تزويرها.

ووَفْقَاً لـ”صَحِيفَة مكة” فقد أكَّدَ المتحدث باسم الهيئة السعودية للتخصصات الصحية عبدالله الزهيان أنه يستحيل قبول من يحمل شهادة لغة مزورة مهما حاول، وأن الهيئة كَشَفَت تزوير شهادات صحية مختلفة وشهادات خبرة اجتهد أصحابها في إتقانها، لافتاً إلى أن لديها إدارة لتوثيق الشهادات والتحقق منها، تتعامل مع شركة عالمية متخصصة.

وأَضَافَ أنه حتى لو فرضنا جَدَلاَ تمكن خريجة العلوم الحاملة لشهادة اللغة المزورة من الإفلات بفعلتها، فإنها ستصطدم بمرحلة المقابلة الشخصية التي يجريها معها متخصصون باللغة الإنجليزية فقط، فإذا لم تكن تجيد التحدث بها، وفهم الأسئلة الموجهة إليها من قبل اللجنة سترفض فوراً.

وَنَوَّهَ الزهيان إلى خطورة تقدم خريجات إلى برنامج التأهيل بشهادات لغة مزورة؛ لأنه عند اكتشاف التزوير ستحال المتورطة فيه إلى الجهات المختصة لاتخاذ الإجراء النظامي بحقها، بِتُهْمَة جريمة التزوير ومحاولة الحصول على موقع تدريبي لا تستحقه.

ونصح المتقدمات ممن لم يحظين بالقبول بالمحاولة مُجَدّدَاً بعد التدرب جَيِّدَاً على اللغة ورفع مستوى إتقانها؛ نظراً لأن هذه البرامج مستمرة والهدف منها استيعاب جميع خريجات كليات العلوم بتخصصي الكيمياء والأحياء، وحَالِيَّاً البرامج مطبقة في خمس مدن توجد فيها مراكز.

وفيما يتعلق باعتراض خريجات تخصص الصحة العامة على عدم قبولهن للعمل في مجال التعقيم الطبي، رغم إجادتهن له بِحَسَبِ زعمهن، قَالَ إنه لو كان يتوفر لديهن التأهيل الكافي لقبلن للعمل في المجال، ولما تكبدت الهيئة عناء استحداث برامج التأهيل لخريجات كليات العلوم لسد الاحتياج من الشواغر المتاحة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة