الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

مستفيدو «الصندوق العقاري» بين خياري التمويل المباشر وإشراك البنوك

مستفيدو «الصندوق العقاري» بين خياري التمويل المباشر وإشراك البنوك

تواصل – متابعات

كشفت أرقام الصندوق العقاري الأخير عن أن مجموع رأس المال المعلن عنه بلغ 191 مليار ريال، فيما وصلت المبالغ المتعثرة في السداد 32 مليار ريال.

وأشارت الأرقام إلى أن المبلغ المتبقي لدى الصندوق 17 مليار ريال، وهو كافٍ لإقراض 34 ألف مستفيد فقط، مبينة أن إجمالي تحصيل الصندوق 6 مليارات ريال سنوياً، بعد أن كان في الماضي ملياري ريال.

ووفقاً لـ”مكة” فقد بلغ مجموع ما تسلمه الصندوق نحو 180 مليار ريال، وزعت 163 ملياراً منها على المستفيدين، علماً أن خدمة 500 ألف مستفيد على قوائم الانتظار وفق نظام الإقراض المباشر من الصندوق تتطلب 40 عاماً.

فيما قلصت المدة الزمنية لخدمة العدد نفسه من المستفيدين عبر آلية الإقراض عن طريق البنوك والجهات التمويلية إلى 5 سنوات فقط.

وأوضحت الأرقام أن القروض المستحقة في السنوات الأربع الأخيرة زيادة حادة مع وجود مبالغ متعثرة وصلت إلى 32 مليار ريال.

فيما بلغ عدد من يمكن إقراضهم نحو 34.000 بمتوسط 500 آلاف ريال للقرض الواحد، وبعدها سيتوقف الصندوق عن الإقراض إلا من مبالغ التحصيل.

وفي الوقت ذاته اشتكى مستفيدون من الانتقال إلى نظام التمويل المدعوم بالشراكة مع البنوك معتبرين ذلك تنصلا من قبل وزارة الإسكان من مسؤولياتها وجعل المواطن رهينةً بيد البنك.

وخيارات الصندوق المستقبلية اقتصرت على:

  •  الاستمرار في الإقراض المباشر “كما كان معمولاً به سابقاً”، 6 مليارات ريال هي قدرة الصندوق المتوقعة على التحصيل سنوياً بعد التحسينات في نظام التحصيل بالصندوق، بعد أن كانت سابقاً مليارين فقط، 12 ألفا هو عدد المستفيدين سنوياً بمتوسط 500 ألف ريال سعودي للمستفيد، 40 سنة عدد السنوات المطلوبة لخدمة 500 ألف مستفيد بمتوسط 12 ألف مستفيد سنوياً.
  •  التوجه للإقراض عبر التمويل المدعوم بالشراكة مع القطاع الخاص، يمكن خدمة 500 ألف مستفيد خلال 5 سنوات.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة