الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

اقتصادي بريطاني يحذر: لا تنخدعوا بالبطاقات الائتمانية ذات الفائدة الصفرية

اقتصادي بريطاني يحذر: لا تنخدعوا بالبطاقات الائتمانية ذات الفائدة الصفرية

 

تواصل – متابعات:

كشف كاتب اقتصادي بريطاني عن معلومات وتفاصيل مثيرة تتعلق ببطاقات الائتمان ذات الفائدة الصفرية، موضحاً أن تصاعد ديون بطاقات الائتمان هو سر مالي قذر بالنسبة لكثير من الأُسر من الطبقة المتوسطة.

وأوضح الكاتب الاقتصادي “كلير باريت” في مقال نشرته صحيفة “الاقتصادية” أن الأشخاص الذين يسددون كامل رصيدهم شهرياً، هم أقل زبائن فائدة من حيث الربحية بالنسبة للبنوك والمصارف، أما هؤلاء الذين يسددون الحد الأدنى من الدفعات وتحوّل أرصدة كبيرة لصفقة أخرى (غير التي سبقت) بسعر فائدة صفري، فإن المصارف تتقاتل في سبيل الحصول على أعمالهم والأرباح التي يُمكن أن يحصلوا عليها من إنفاقهم المفرط.

وأشار الكاتب إلى أن إدمان بطاقات الائتمان بسعر الفائدة الصفري بدأ في إثارة القلق لدى لجنة السياسة المالية ببنك إنجلترا، مشيراً إلى أنها اجتمعت الأسبوع الماضي لمناقشة ما وصف بـ “قنبلة موقوتة” لديون المستهلكين في بريطانيا.

وأكد أن الائتمان الاستهلاكي (بطاقات الائتمان، والسحب على المكشوف وتمويل السيارات) يتوسع بنحو 10% سنوياً، للحد الذي سجّلت فيه ديون بطاقات الائتمان البريطانية في فبراير الماضي، رقماً قياسياً بلغ 63.7 مليار جنيه، لتتجاوز المستويات ما قبل أزمة الائتمان.

وقال: إن جدولة ديون البطاقات الائتمانية أكثر كُلفة مما قد نظن، مؤكداً أن معظم المصارف تفرض رسوماً بنسبة مئوية من الرصيد المنقول لإبقاء سعر الفائدة صفراً – عادة ما يكون 2.75%، على تحويل رصيد يبلغ 5 آلاف جنيه إسترليني، هذا يُكلّف نحو 140 جنيهاً مقدماً. خير وفير!

وأوضح أن الإغراء الثاني هو المشتريات بدون فائدة، وأنه بمجرد أن تحصل على البطاقة الجديدة، يُمكنك أيضاً التمتع بسعر فائدة صفر على المشتريات (عادةً لمدة ستة أشهر أو عام). ‎لكنه تابع وقال “أسعار الفائدة الصفرية على الإنفاق الجديد غالباً ما تنتهي قبل صفقة تحويل الرصيد بسعر فائدة صفري، إذا فشلت في السداد، من المرجح تطبيق سعر فائدة نحو 20%. رائع!”.

وأكد أن المصارف تُراهن على أن الذين يحولون أرصدتهم سيكونون مُبذّرين ومن المرجح أن يختاروا الحد الأدنى للسداد – هذه هي الطريقة التي يكومون بها ديوناً كبيرة في المقام الأول. إذا كان بإمكانها إغراءهم بإنفاق مزيد، العادات السيئة نفسها من المرجح أن تسود.

وقال إن هناك فرصة أخرى للربح عندما تنتهي فترة تحويل الرصيد بسعر فائدة صفر، ويتم تطبيق سعر فائدة كبير على الديون المستحقة. “يا سلام!‎”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة