الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

«مدينة جازان للصناعات التحويلية».. حلم يرى النور قريبًا (تعرّف على تفاصيله)

«مدينة جازان للصناعات التحويلية».. حلم يرى النور قريبًا (تعرّف على تفاصيله)

تواصل – جازان

بعد شهور وأيام من العمل المتواصل، بدأت مدينة “جازان” للصناعات التحويلية، تخرج إلى النور، لتحقق حلم التطوير الصناعي في المملكة، وجذب العديد من الاستثمارات الأجنبية، وخلق آلاف من فرص العمل للشباب.

ووفقاً لجولة داخل المدينة، فإن نحو 70 ألف عامل أنجزوا من خلال 4 ملايين ساعة عمل 75% من أعمال المصفاة وباقي المشاريع في المدينة «الحلم»، التي صدر الأمر السامي الكريم بتحويل مسماها من “مدينة جازان الاقتصادية” إلى مدينة جازان للصناعات التحويلية والتي تعد محورا مهما للنمو الاقتصادي لمنطقة جازان.

ومن المفترض أن تصبح مدينة “جازان” للصناعات التحويلية، بمثابة المحرك المستقبلي الرئيس للاستثمار الأجنبي المباشر في المملكة، كما أن المشاريع الضخمة الجاري تنفيذها بالمدينة، ستعمل على تغيير ملامح المنطقة لتصبح قلعة للصناعات التحويلية المتقدمة عالميا من خلال (مصفاة جازان، ومجمع توليد الطاقة، والميناء البحري)، بحسب “الوطن”.

ووفقا لمختصين فإن من أهم أهداف هذه المشاريع هو توسيع القاعدة الاقتصادية للمملكة، والتركيز على التصنيع، وكذلك شمولية التنمية لكل مناطق المملكة، وإيجاد صناعات متكاملة، من استخدام وتصنيع المواد الخام المتوفرة في المملكة ككل، أو على مستوى المنطقة، وإقامة الصناعات المتوسطة والنهائية، وكذلك ربط قطاعي التعدين والبترول، بحيث يكملان بعضهما بعضاً، في مشاريع اقتصادية كبيرة، وأخيراً إيجاد فرص تعاون مثمر بين الدولة بأجهزتها المختلفة وبين القطاع الخاص.

وفيما يلي عرضاً مفصلاً لبعض مشاريع المدينة الصناعية الضخمة:

مصفاة جازان

ويُعد مشروع المصفاة من بين أضخم مشاريع التكرير التي أُنشئت خلال الـ20 عاماً الماضية على مستوى العالم، بحجمه، وتقنيته المتقدمة، وطاقته الإنتاجية، وتكامله الهادف لتعظيم القيمة. فالمصفاة مصممة لمعالجة أكثر من 400 ألف برميل من الزيت العربي الثقيل والمتوسط، في اليوم، لتوفير اللقيم للصناعات التحويلية وتلبية احتياجات المنطقة من المنتجات النفطية المكررة.

توليد الطاقة

أما مجمع توليد الطاقة فيعتبر أول معمل في المملكة لتحويل سوائل البترول الثقيلة إلى غاز منقّى نظيف ومن ثم إنتاج الكهرباء باستخدام تقنية الدورة المركبة عالية الكفاءة بطاقة مقدارها 3900 ميجاواط، وسيصدر المجمع ما يربو على 2400 ميجاواط لشبكة الكهرباء الوطنية، وبذلك ستتوفر الطاقة النظيفة بطريقة اقتصادية وبجودة واعتمادية عالية. وتم تصميم المجمع لكي يتكامل مع مجمع التكرير مما يساعد في إنتاج الكهرباء والمنافع بكفاءة عالية ويتيح المعمل إمكانية الاستغناء عن معامل إنتاج الكهرباء الأقل كفاءة خارج مواسم الذروة في المنطقة بالتنسيق مع شركة الكهرباء السعودية.

ميناء اقتصادي

ويسير العمل في مشروع مدينة جازان للصناعات التحويلية، بمرافقه المختلفة، الصناعية والخدماتية، بشكل جيد ومتسارع، وبلغت نسبة الإنجاز 50% في كافة أعمال المشروع.

وسيكون الميناء أحد أهم الموانئ في المنطقة بفضل موقعه الاستراتيجي على البحر الأحمر وبالقرب من منطقة القرن الأفريقي، ليمثل محطة إضافية للعديد من الفرص في مجالات النقل البحري وأعمال الشحن والتصدير.

ويتكون الميناء – الذي يقع في الجزء الجنوبي الغربي من المدينة – من قسمين صناعي وتجاري، بحيث يضم الميناء الصناعي فرضة للمنتجات البترولية، ورصيفا صناعيا لاستيراد المواد السائبة، فيما يحتوي الميناء التجاري على رصيف بطول 1.6 كيلومتر لمناولة الحاويات والبضائع ومناطق للتخزين وفق أحدث وسائل التقنية والتحكم بطاقة مليون حاوية في العام للمرحلة الأولى و2.5 مليون حاوية في العام للمرحلة الثانية مستقبلاً.

وسيُزود الميناء بأحدث نظم الملاحة وشبكات الاتصال مع السفن والبواخر. كما يشتمل الميناء على زوارق القطر والسحب والإنقاذ وزوارق الإرشاد والإرساء لكي تسهل أعمال التشغيل بكل سلاسة ويسر.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة