الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

إغلاق منتزه بمكة يحوي مخالفات صحية ويخصص دورات المياه لإعداد الطعام (صور)

إغلاق منتزه بمكة يحوي مخالفات صحية ويخصص دورات المياه لإعداد الطعام (صور)

تواصل – فريق التحرير:

أغلقت أمانة العاصمة المقدسة، أحد أكبر المنتزهات الشبابية المستثمرة بالمنطقة؛ إثر ضبط العديد من المخالفات الصحية والتشغيلية بداخله، فضلاً عن وجود عمالة مخالفة، ومواد غير صالحة للاستخدام.

جاء ذلك خلال حملة كبيرة نفذها مراقبو بلدية العمرة الفرعية بمكة المكرمة، على المنتزهات الواقعة بمنطقة المقرح بشارع الحج باتجاه طريق المدينة المنورة، حيث تم ضبط الموقع المخالف واستدعاء المستثمر والتحفظ على كميات من المصادرات وإغلاق الموقع لحين تطبيق الجزاءات المترتبة عليه.

وأوضح رئيس بلدية العمرة الفرعية المهندس خالد بن عبدالله سندي، أن البلدية تكثّف نشاطها الرقابي في كافة الأحياء السكنية بواسطة فرقها الرقابية المخصصة لذلك، ومن خلال حرصها على متابعة مثل هذه المخالفات والتأكّد من سلامة الأماكن العامة التي يرتادها المواطنون، مشيراً إلى أن البلدية لن تتوانى في إيقاع أشد العقوبات على المخالفين؛ حفاظاً على صحة المستهلكين وتأمين الأجواء الصحية لهم.

وقال: ‘‘إن البلدية شكلت فرقة بمشاركة كل من: رئيس قسم الأسواق عبدالعزيز مجلي، ومشرف الفترة الصباحية دويحان السلمي، والمساعدين بندر الصبحي وإبراهيم الحربي ورئيس قسم المواد الغذائية محمود برناوي، وعدد من المراقبين والعمال، وتم تفتيش الموقع واكتشاف العديد من المخالفات بداخله، مثل سوء التجهيزات وسوء نظافة الموقع وإعداد الطلبات في دورات المياه، وعدم استيفاء الاشتراطات الصحية، ووجود كميات من المواد سيئة التخزين، وغير ذلك من المخالفات، وتمت مصادرة حوالي (56) شيشة ونرجيلة ومعسلات وعدد (41) من الأدوات المستخدمة والموضوعة داخل دورات المياه، وما يقارب (16) كيساً كبيراً من الفحم، وتم إغلاق الموقع وفرض غرامة مالية على المستثمر صاحب المحل بعد إحضاره إلى البلدية، وأخذ الإقرار بعدم مزاوله النشاط إلا بعد تسوية الوضع واستخراج ترخيص نظامي، كما تم إغلاق الكافيتريا الموجودة بالداخل‘‘.

وأكد سندي، أن البلدية حريصة على متابعة هذه الأنشطة يومياً، والقضاء على مثل هذه المخالفات والتأكد من نظامية المواقع الترفيهية التي يرتادها المواطنون؛ وذلك حرصاً على صحتهم وسلامتهم وتأمين الأجواء الصحية الآمنة لهم.

 

ضيف

لازم يتحاسبون هاذولي مجرمين ما احترمو هاذا البلاد الطاهره حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *