الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

مصر: كشف غموض ذبح أسرة كاملة صبيحة العيد.. وتفاصيل مؤلمة

مصر: كشف غموض ذبح أسرة كاملة صبيحة العيد.. وتفاصيل مؤلمة

تواصل – فريق التحرير:

تفاصيل مثيرة ومؤلمة تكشّفت بعد نجاح أجهزة الأمن في مصر في إلقاء القبض على منفذ الجريمة البشعة التي شهدتها محافظة البحيرة (شمال دلتا النيل) والتي تم اكتشافها صبيحة يوم العيد، عندما عثر الأهالي على أسرة كاملة مذبوحة بطريقة بشعة داخل منزلهم بقرية “سنوسي” التابعة للمحافظة المذكورة، وهي أب وأم وابناهما الشابان.

تبين أن وراء ارتكاب الجريمة تاجر مواشي (بهائم) اسمه الصافي عبدالباقي، ارتكب الجريمة فجر يوم العيد بدافع سرقة أموال كان يعرف أنها بحوزة المجني عليه رب الأسرة المقتولة، لكنه في النهاية لم يجد تلك الأموال بعد أن ارتكب جريمته البشعة.

وتشير التفاصيل التي نقلتها وسائل إعلام مصرية إلى أنه بعد أذان فجر اليوم الأول لعيد الأضحى، وبينما الحاج سيد (المجني عليه) قد ذهب لصلاة العيد، اقتحم الجاني منزله، في وقت تصادف فيه رجوع الابن الأصغر “أحمد” إلى المنزل فلم يتردد المجرم في قتله على الفور لكي يُتم جريمته بهدوء، ودون أن يكشف أمره أحدٌ، وبعدها بدقائق اكتشفت الزوجة أمر السارق فقام على الفور بذبحها لكي لا تفضح أمره، وكذا الحال مع الابن ويُدعى مصطفى الذي كان مستيقظاً في المنزل ويتحدث مع خطيبته عبر الهاتف، حيث لاحظ مصطفى وجودَ حركة غريبة داخل المنزل وتمكن من اكتشاف وجود الجاني داخل المنزل فما كان من الأخير إلا أن قام بذبحه هو الآخر، ليتفرع للبحث عن مبلغ مالي لكي يسرقه لكنه لم يجده.

انتظر الجاني عودة “الحاج سيد” من صلاة العيد، وكمن له داخل المنزل، وفور دخوله ذبحه فوراً، ثم تخلص الجاني من ملابسه الملطخة بالدماء، وارتدى جلباباً للمجني عليه.

المفارقة أن الجاني، فور اكتشاف الجريمة، كان يقف مع الأهالي ويبكي بحرقة على الضحايا، وهو يدعي على قاتليهم، بغرض التمويه، لكن رجال المباحث نجحوا في كشف علاقته بالجريمة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة