الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

خطيب «الأموي بدمشق»: من فاته الوقوف بـ«عرفات» فليصعد جبل «قاسيون».. وردود فعل ساخرة

خطيب «الأموي بدمشق»: من فاته الوقوف بـ«عرفات» فليصعد جبل «قاسيون».. وردود فعل ساخرة

تواصل – فريق التحرير:

لا تزال ردود الأفعال المنتقدة والساخرة من السوريين وغيرهم تتوالى على دعوة خطيب الجامع الأموي الكبير في دمشق مأمون رحمة، لكل سوري مسلم فاته الحج، إلى صعود جبل قاسيون بدمشق، وذلك خلال خطبته في صلاة يوم الْجُمُعَة الماضي، واصفاً جبل قاسيون بأنه “جبل الانْتِصَار والعزة والكبرياء”.

وجبل قاسيون الذي يدعو خطيب الأموي المسلمين السوريين للوقوف عليه، كان قبل سنوات الحرب متنزهاً لسكان دمشق لإطلاله على دمشق وغوطتها ولهوائه العليل، لكنه مُنْذُ عام 2011 تحول إلى ثكنة عسكرية محصنة بالحواجز، كواحدة من أهم القواعد العسكرية التي تقصف منها الصواريخ المدمرة على أحياء دمشق المعارضة وريف دمشق، لا سيما مناطق شرق العاصمة وجنوبها.

وقال أحد رواد مواقع التواصل، تعليقاً على دعوة “مأمون رحمة”: “ليت الخطيب حَدَّد لنا موقع الوقوف على قاسيون هل هو تحت منصة الصواريخ أم خلفها؟”.

ومأمون رحمة خطيب “الأموي” الذي عينه النظام خلفاً للشيخ محمد سعيد رمضان البوطي، من مواليد بلدة كفربطنا في الغوطة الشرقية، ولا تخلو خطبة له من مديح للأسد.

كما أن “رحمة” مُنْذُ تعيينه خطيباً في الجامع الأموي أوكلت إليه مُهِمَّة الترويج للدعايات الحربية للنظام، بَدْءَاً من حث السوريين على زج أولادهم في القتال إلى جانب النظام.

من ناحية أخرى، اعتبر وزير الأَوْقَاف في حكومة النظام عبدالستار أن أَي مواطن سوري يذهب للحج بأنه “خائن يستحق الموت والسجن”.

ووصل قرابة 15 ألف حاج من داخل وخارج سوريا إلى المملكة لأداء فريضة الحج، وَفْقَ إحصائيات اللجنة، غادروا عبر دول جوار سوريا تركيا والأردن ولبنان، بِالإِضَافَةِ لمصر.

وتشير المعلومات إلى أن الحجاج السوريين الذين انْطَلَقَوا من لبنان بلغ عددهم هذا العام 4200 شخص معظمهم من النساء؛ بزيادة ألفين عن العام الماضي، بِحَسَبِ “الشرق الأوسط”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة