الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

«المحيا»: تسويق «العلمانية» في بلاد الحرمين بأي مصطلحات سيفشل.. لأنها موئل الإسلام ومهوى الأفئدة

«المحيا»: تسويق «العلمانية» في بلاد الحرمين بأي مصطلحات سيفشل.. لأنها موئل الإسلام ومهوى الأفئدة

تواصل – الرياض:

حذّر الدكتور مساعد المحيا، أستاذ الإنتاج‏ الإذاعي والتلفزيوني المشارك ومهتم بدراسات الإعلام الجديد والإعلام الاقتصادي، ممن يحاولون تسويق مفاهيم العلمانية، ويقولون عنها أشياء أخرى غير حقيقتها، مؤكداً أن العلمانية لا تصلح لبلاد الحرمين لأنها موئل الإسلام ومهوى الأفئدة.

وقال الدكتور المحيا: لأن العلمانية لا تصلح لبلاد الحرمين موئل الإسلام ومهوى الأفئدة أصبحوا يبحثون عن لغة أخرى وأساليب أخرى يسوقون بها العلمانية، ليقولوا إنها شيئاً آخر غير الذي يخوفونكم منها، إنها الحياة المدنية التي تنظم علاقاتكم في المرور والجوازات، لم يبقَ إلا أن يقولوا لا تخافوا من العلمانية إنها هي طريقة الأكل ونوع اللبس والدهانات في المنزل ونوع المركبة واستخدام الجوال والآي باد!.

وأضاف: أيها السادة العلمانية فلسفة فكرية، تقوم على فصل الدين عن الحياة، ليبقى الدين وقيمه في زاوية العبادات والشؤون والحالات الخاصة فقط، وغير ذلك هو تسويق وتمرير للعلمانية بمفهومها البشع، وتوظيف لبعض أدواتها ونتائجها على أنها هي العلمانية.

وتابع قائلاً: للعلم، العلمانية بأي مفهوم لا يوجد فيها مصطلح “ولي الأمر” ولا طاعة ولي الأمر، ولا اجتماع للناس على ولي الأمر ولا خروج عليه بمفهومه الشرعي، مبيناً أن العلمانية لا تؤمن بمفهوم البيعة ومتطلباتها، بوصفها العلاقة الشرعية التي تربط بين الحاكم والمحكوم، ولا ترى للحرمين أو المساجد قيمتها الكبرى.

واختتم “المحيا” تغريدته بالقول: هناك شيء آخر يلفق اليوم يسمونه بالعلمانية، وهي منه براء، وقمن بهؤلاء المسوقين أن يسمو ذلك بحقيقته، أو يسفروا عن علمانيتهم التي يريدونها”.

التعليقات (٣)اضف تعليق

  1. ٣
    محمد الاسواني

    وممن يتسمون بأهل السنةوالجماعة اتباع بن لادن واصحاب ايدولوجية ….. ومن بعدهم الدواعش التكفيريين كلهم دعمتهم امريكا

  2. ٢
    محمود علي

    ان الحاق فتح الله كولن بالصوفيه فيه اجحاف بحق الصوفية … كما ان الحاق الكاتب بحكام السلطة الفجرة فيه اجحاف بحق الكاتب

  3. ١
    خالد ابو عمر

    والله ان كلامك في الصميم ولو خرج اصحاب الموالد بلا حمص واصحاب التطبير بلا متعة