الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

شباب مكة يخدمون الحجيج.. ويرددون: إذا عشر بشر

شباب مكة يخدمون الحجيج.. ويرددون: إذا عشر بشر

تواصل – فريق التحرير:

(إذا عشر بشر) جملة يتردد صداها بين الشباب المكي هذه الأيام حيث يغتنم عدد كبير من شباب مكة المكرمة الإجازة الصيفية المرتبطة مع موسم الحج في العمل الموسمي سواء في مكة المكرمة أو المشاعر المقدسة، في العمل الموسمي أو الأنشطة التجارية البسيطة التي تنعش جيوبهم مادياً أو المشاركة في بعض المهن المؤقتة.

ويعتبر الحج موسماً لشغور العديد من الوظائف الموسمية المحددة بزمن قصير بالإضافة إلى قيام عدداً من الشباب بالعمل في القطاع الحر والتجارة وكافة الأعمال التي تطرحها الشركات والمؤسسات بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وتمثل هذه الوظائف والأعمال فرصة للكثيرين للاستفادة من الإجازة وتحقيق مردود مالي مجز خلال أيام قليلة لا تتجاوز الشهر.

ومن السمات التي تميز الشباب المكي خلال مشاركتهم في أعمال الحج، أن البسمة لا تفارق محياهم، فرحين بالشرف الكبير الذي ينالونه من هذا العمل الكريم الخاص بخدمة حجاج بيت الله الحرام، واضعين شعار “خدمة الحاج شرف لنا” نصب أعينهم.

قال ريان دقنه: إن العمل في موسم الحج شاق إلا أنه ممتع خاصة أننا نخدم ضيوف الرحمن، مضيفاً أنه نظراً لتوافق الإجازة الصيفية مع دخول موسم الحج وتوافد حجاج بيت الله الحرام إلى مكة المكرمة قررنا استغلال الوقت في الشيء المفيد مالياً وكذلك زيادة مهاراتنا وخبراتنا موضحين أنهما التحقا بإحدى مؤسسات الطوافة لخدمة الحجيج، من خلال استقبالهم وتنظيم عملية النقل والتصعيد وغيرها من أعمال الحج.

وأكد معتوق قصاص، أن الفرصة التي تعرض لشباب مكة خصوصاً في موسم الحج فرصة ذهبية ينبغي عليهم عدم التفريط فيها وتضييعها، فهي فرصة لكسب العيش، وفرصة قبل ذلك لخدمة ضيوف الرحمن، الذين وفدوا ضيوفا علينا ينبغي منا أن نخدمهم خير خدمة.

وأضاف، أنه كما يعلم الجميع هو موسم ذهبي للعمل في مكة المكرمة يدفع الجميع إلى العمل بجد واجتهاد، وهي فرصة حقيقية يجب إلا تفوت على شباب مكة، وقديما كان أجدادنا يتركون أعمالهم الأساسية، ويتجهون للعمل مع الحجيج سواء في البيع والشراء أو في تقديم الخدمات الأخرى.

وبيّن كل من رضوان سعيد وثامر الدربي، أن العمل في الحج فرصة كبيرة لا تعوض ففيه من المكاسب والأرباح الشيء الكثير، مشددين على ضرورة بحث الشباب عن العمل الموسمي فهو فرصة لهم لإثبات جدارتهم وتحقيق أهداف عديدة سواء في جني الأرباح أو في الاحتكاك بالثقافات الأخرى التي تفد إلينا من بلدان مختلفة فهذا له لهجة مغايرة للآخر وذاك لديه من التقاليد والطباع.

وأكدا أن العمل في موسم الحج عمل رغم أنه شاق إلا أنه في نفس الوقت ممتع خاصة أننا نقوم بخدمة ضيوف الرحمن في مكة المكرمة وخلال أيام الحج في المشاعر المقدسة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة