الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

«المالية» تعلن طرح دفعة جديدة من الصكوك بالريال.. وأكاديمي: تجذب المستثمرين

تواصل – فريق التحرير:

أعلنت وزارة المالية؛ ممثلةً بمكتب إدارة الدين العام، عن نيتها طرح الإِصْدَار الثَّانِي من برنامج إِصْدَار الصكوك الحُكُومِيّة بالريال السعودي.

وقالت المالية: إن طرح الصكوك سيكون خلال الأسبوع الذي يبدأ يوم الأحد 20 أغسطس 2017 م، وذلك على حَسْبَ ظروف وأوضاع السوق.

مِنْ جِهَتِه، قَالَ الكاتب المتخصص في التمويل الإِسْلَامِيّ، الأستاذ الدكتور صلاح الشلهوب، في اتصال هاتفي مع برنامج “أخباركم” على قناة المجد، إن برنامج الصكوك الحُكُومِيّة هو أحد البرامج التي انتهجتها المملكة، وَفْقَاً للرؤية السعودية، بحيث تكون واحدة من أدوات التمويل وتنويع مصادر الدخل.

وأَضَافَ أن فكرة الصكوك واحدة من أدوات التمويل المناسبة للمشاريع الحُكُومِيّة وغيرها، المتوافقة مع الشريعة. وأَوْضَحَ أن هذه الصكوك سبقتها إِصْدَارات كانت على مستوى بعض القطاعات الحُكُومِيّة.

وَتَابَعَ: “البرنامج طموح يخدم المجتمع ويوفر فرصاً للمستثمرين الأجانب والمواطنين، وهو استقطاب للاستثمار في هذا المجال مما من شأنه أن يوفر سيولة وفرصاً لمشاريع تنموية في المجتمع”.

وَأَشَارَ إلى الإقْبَال الكبير على الإِصْدَار السابق، حيث كان حجم المطروح 17 مليار ريال، بينما وصل حجم الطلبات إلى 51 ملياراً، أَي 3 أضعاف المطروح.

وَأَكَّدَ الشلهوب أن السوق فيه تعطش إلى مثل هذه الأدوات لعدة أسْبَاب، منها تصنيف المملكة الائتماني الجيد، بِالإِضَافَةِ إلى كونها أداة مالية متوافقة مع الشريعة، فكثير من الصناديق المخصصة في الاسْتِثْمَارَات المتوافقة مع الشريعة تضع جزءاً من اسْتِثْمَارَاتها في هذه الأدوات، على حد قوله.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة