الإثنين، ١٠ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

احتراق ناقلة ليبيرية قرب الجبيل.. وتسرب مواد سامة تصيب بالسرطان

احتراق ناقلة ليبيرية قرب الجبيل.. وتسرب مواد سامة تصيب بالسرطان

تواصل –متابعات :

تعرضت اليوم سفينة ليبيرية لحريق نتج عنه وفاة بحار وإنقاذ 24 آخرين. وأكد الناطق الإعلامي لحرس الحدود بالمنطقة الشرقية العقيد البحري خالد خليفة بان مركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ بمطار الملك عبدالعزيز بجده تلقى نداء استغاثة بوجود حريق للسفينة ستالست فالور (?STOLT VALOR) والتي تحمل العلم الليبيري أثناء إبحارها متجهه إلى مملكة البحرين داخل البحر بمسافة 41 ميل بحري من ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل  وعلى متنها طاقم مكون من (25) بحارا فيلبيني الجنسية والذين لم يتمكنوا من السيطرة على الحريق ، وأشار بأنه صادف ذلك وجود سفينة أمريكية بالقرب من السفينة المنكوبة والتي قامت بانتشال (24) بحار في حين لقي احد البحارة حتفه من جراء الحريق ، كما قامت بنقل الطاقم إلى مملكة البحرين  حسبما تناولته"الجزيرة"وأضاف ما زالت وسائط حرس الحدود والأسطول الشرقي وارامكوا السعودية تقوم بواجبها تجاه السفينة في الموقع وكذلك هيئة الأرصاد وحماية البيئة لمراقبة حالة التلوث المتوقع يذكر أن حمولة السفينة كانت من مادة تعرف بـ (ميثيل تيرت بيوتيل إيثر MTBE) وهي مادة تضاف حاليا إلى وقود السيارات كمادة محسنة لعملية الاحتراق داخل محركات السيارات وبالرغم من الجوانب الإيجابية لهذه المادة والمتمثلة في تخفيف التلوث البيئي وتحسين عملية الاحتراق بشكل كبير في المحركات ، إلا أنها مادة عضوية تذوب في الماء بشكل كبير في حين أن مادة MTBE تعتبر عالية السمية وسريعة الذوبان في الماء ولا تتحلل طبيعياً بسهولة ومصنفة ضمن المواد المسببة للسرطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *