الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

كاتب: منتدى جدة الاقتصادي كان مستفزاً لرجال الأعمال والشباب.. واتسع للأفلام وضاق عن إكمال القرآن؟!

كاتب: منتدى جدة الاقتصادي كان مستفزاً لرجال الأعمال والشباب.. واتسع للأفلام وضاق عن إكمال القرآن؟!

تواصل ـ متابعات:

وصف الكاتب الصحفي عبدالله الجميلي مُنْتَدى جدة الاقتصادي الذي اختتم أعماله مؤخراً يبدو بأنه خرج عن هذا المَسار؛ حيث احتوت بعض فعالياته على إشارات ورسائل استفزاز لشرائح من المجتمع:

وقال الجميلي: إن مُنْتَدى جدة الاقتصادي كان مُسْتَفِزاً للكثير من رجال الأعمال والمختصين، ولاسيما من الشباب الذين اقتطعوا الزمن من أوقاتهم، وقطعوا الفيافي والقِفار من عدة مناطق بحثاً عن دروس الخبراء، وسعياً وراء مشروعات استثمارية جديدة، وتعاون دولي في هذا المجال؛ ولكن كانت صدمتهم أن الحديث كان عن موسيقى (الهِيب هُوب، والفَنّ)؛ كما يحكي الفيلم الذي عُرض في حَفل الافتتاح؛ وهنا تساءل فريق منهم هل يريدون من أولئك أن يعلمونا الرقص أم الاستثمار في هذا النوع من الغناء!!

وأضاف الجميلي في مقاله أمس الأول بصحيفة المدينة بأن المُنْتَدى كان مُسْتَفِزاً لمشاعر الشباب العاطل الذي كان ينتظر مشروعات استثمارية تؤمّن له التدريب والتوظيف، ولوطنه التنمية المستدامة؛ أو على الأقل دراسات حولها؛ ولكن أحلامه تبخرت، بل وزاد من إحباطه واستفزازه إضافة إلى الصّرف الباذخ على المنتدى الذي تجاوزت ميزانيته (15 مليون ريال)، قيام أحد الوافِدين (من جنسية عربية، وإنْ كان يلبس الثوب السعودي) بالتنقل بين الحضور أثناء حفل الافتتاح البهيج عارضاً دورات تدريبية من أجل توظيف السعوديين؛ يَفْعَل ذلك وهو يردّد: أنا مستشار… (تخيلوا مستشار غير سعودي، لِتوظيف السعودي)!!

وزاد: بأن مُنْتَدى جدة الاقتصادي  كان مُسْتَفِزاً، لأن كلمة رئيسه في حفل الافتتاح تستمر لأكثر من ربع ساعة، وفيلم (الهِيب هُوب) يستمر لأكثر من ثلث ساعة؛ بينما القرآن الكريم الذي تمّ به الافتتاح لا تُكْمَل فيه آية واحدة، حيث اقتصر فيه على تسجيل صوتي نطق كلمات من قوله تعالى: (يا أيها الناس إنا جعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا… )، فهل اتسع زمن الحفل للكلمات والأفلام، وضاق عن إكمال آية من القرآن الكريم؟!

وتساءل الجميلي: هل هدف منتدى جدة الاقتصادي طرح المشكلات الاقتصادية، ومعالجتها بدراسات وتجارب الآخرين، ووضع رؤى وآفاق مستقبلية لبناء اقتصاد الوطن كما تؤكد محاوره ذات الحروف والمعاني الجذّابة؟ أم إنه تقليد إعلامي للمنتديات العالمية؛ فبعض الاقتصاديين مشيراً إلى عنوان صحافي مفاده (أن المنتدى خلال السنوات الماضية طرح العديد من أوراق العمل؛ لكنها لم تجد طريقها للتنفيذ؟!)

وقال: إن السؤال الأهم لماذا يصبح المنتدى أداة اسْتِفْزاز للمجتمع في بعض فعالياته؟! وهل قُصِد من ذلك فِئات معينة، ربما انتقدته سابقاً؟! ألقاكم بخير والضمائر متكلمة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>