الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

صفعة تحرم باكستانية من العمل السياسي لمدة عامين

صفعة تحرم باكستانية من العمل السياسي لمدة عامين

تواصل ـ وكالات:
حرمت هيئة الانتخابات الباكستانية وحيدة شاه، المترشحة عن حزب الشعب الباكستاني للانتخابات التكميلية في إحدى دوائر إقليم السند من العمل السياسي مدة سنتين.

وقد صدر أمر الهيئة بعد أن ثبت أن وحيدة شاه قد صفعت الممثلة عن هيئة الانتخابات خلال عملية التصويت التي جرت في دائرة "تاندو محمد خان" في إقليم السند.

الحادثة بتفاصيلها سجلتها عدسات التصوير التي كانت متواجدة في المكان، وتم تداولها بشكل واسع في باكستان، واستمرت القنوات المحلية في إعادة هذه الحادثة الى أن جلب سوء حظ وتصرف وحيدة شاه لها الحرمان من العمل السياسي مدة سنتين وأفقدت حزبها "حزب الشعب الحاكم" المقعد الذي كان من المتوقع أن تفوز به لتمثل الحزب في برلمان إقليم السند.

وكانت المحكمة العليا قد طلبت من هيئة الانتخابات اتخاذ إجراء قانوني بحق وحيدة شاه.

ووصف قاضي المحكمة العليا افتخار تشودري الحادثة بأنها حادثة ترقى إلى مستوى الجريمة، ولن يسمح لها بأن تتكرر حيث إنه لا يمكن للموظفين الحكوميين أداء أعمالهم تحت الإرهاب والتهديد.

كما رفض قاضي المحكمة العليا اعتذارا قدمته وحيدة شاه الى الموظفة التي صفعتها وإلى المحكمة العليا.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>