الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

علماء يكشفون أسباب كثرة تعرض بعض الأشخاص للإجهاد

علماء يكشفون أسباب كثرة تعرض بعض الأشخاص للإجهاد

تواصل – وكالات:

كشفت دراسة جديدة النقاب عن الأسباب التي تجعل بعض الأشخاص أكثر عرضة للإجهاد والاضطرابات النفسية المرتبطة بالتوتر دون غيرهم.

وتوصل الباحثون في جامعة “ديوك” الأمريكية إلى أن إضافة علامة صغيرة من مادة كيميائية على جين كان معروفاً جيداً مشاركته في الإصابة بالاكتئاب واضطرابات ما بعد الصدمة، يمكن أن يؤثر على آلية استجابة المخ للتهديدات.

وركزت الدراسة على نقل “السيروتونين”، وهو الجزيء المنظم للإشارات بين خلايا المخ، وكان هدفاً رئيسياً لعلاج الاكتئاب واضطرابات المزاج في عام 1990، حيث اكتشف العلماء أن الاختلافات في تسلل الحمض النووى للجين ناقل “السيروتونين” يبدو يعطى بعض الأفراد ردود أفعال مبالغة على الإجهاد، ليتطور ذلك إلى الاكتئاب.

وفي مقدمة الحمض النووي الناقل للسيروتونين، هناك علامات كيميائية تسمى مجموعات الميثيل، التي تساعد على تنظيم أين ومتى ينشط الجين أو يتم التعبير عنها.

ويعد الحامض النووي أحد أشكال التعديل الجيني الذي تجرى دراسته من قبل العلماء، في محاولة لفهم كيف لنفس الشفرة الوراثية أن تنتج العديد من الخلايا والأنسجة المختلفة، وكذلك الاختلافات بين الأفراد المتعلقة بأكبر قدر التوأم.

وقال أحمد الحريري، أستاذ علم النفس وعلم الأعصاب والمشرف على تطوير الأبحاث المنشورة في العدد الأخير من مجلة “الطبيعة وعلوم الأعصاب”، أن البحث يكشف اختلافات عديدة بين الأشخاص فيما يتعلق بنقل السيروتونين، وهو ما قد عرض البعض إلى الشعور أسرع بالإجهاد دون غيرهم.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة