الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

«صحة جازان» تعترف بوجود حالات لحمى الضنك

«صحة جازان» تعترف بوجود حالات لحمى الضنك

تواصل- نايف عريشي:

كشفت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة جازان، اليوم الثلاثاء، أن مرض حمى الضنك من الأمراض المتوطنة بالمنطقة وتشترك فيها ثلاث جهات عملية؛ للسيطرة على المرض، ومنع انتشاره طبقاً لتوصيات اجتماع وزراء الصحة والزراعة والشؤون البلدية والقروية، والتي وردت لها مع المحضر بخطاب مدير عام الزراعة المؤرخ في الرابع عشر من شهر صفر لعام 1432هـ، والذي يتلخص فيه دور الشؤون الصحية في التشخيص والعلاج وإجراء التوعية الصحية اللازمة مع أعمال الاستقصاء الوبائي للحالات، وتم إسناد مسؤولية مكافحة الناقل إلى وزارة الزراعة والأمانات.

وأوضحت المديرية على لسان ناطقها الإعلامي نبيل غاوي، أنه ومن خلال ما تم رصده من حالات خلال العام الحالي، فإن عدد الحالات المرضية المؤكدة والتي تم إبلاغهم بها حتى أمس من محافظة صامطة 30 حالة، ومن محافظة أحد المسارحة 13 حالة، ولم تسجل بينها أي حالة وفيات والحمد لله.

وأضاف “غاوي”: تم اتخاذ كل الإجراءات الوقائية من قبلنا تجاه جميع الحالات المؤكدة والمشتبهة، حيث تم الآتي: إشعار أمانة المنطقة والشؤون الزراعية في حينه؛ للقيام بدورهما في أعمال المكافحة، والقيام بالتوعية الصحية اللازمة للمخالطين ولجميع السكان محيط الإصابة المسجلة ومناظرة المخالطين، واتخاذ الإجراءات المتبعة تجاه أي حالة يشتبه بإصابتها بالمرض، ومتابعة الحالة المرضية للمرضى مع المستشفيات، وكذلك إجراء الاستقصاء الحشري المتبع بمناطق الإصابة.

وتابع، ونود التنويه بأن الشؤون الصحية قد قامت بتنفيذ العديد من الأنشطة التوعوية خلال العام المنصرم والحالي في مجال مكافحة حمى الضنك، حيث قامت التنسيق مع الجهات ذات العلاقة (البلدية – الأمانة – الزراعة)، وذلك بتفعيل دور اللجنة المشتركة لمتابعة الوضع الوبائي وتنفيذ الإجراءات الوقائية، وتم وضع خطة للسيطرة على المرض حددت مهام كل جهة بكل دقة على النحو التالي:

أولاً: الصحة (اكتشاف الحالات وعلاجها والتوعية الصحية بالإضافة إلى الاستكشاف الحشري).

ثانياً: البلدية (المكافحة داخل النطاق العمراني).

ثالثاً: الزراعة (المكافحة خارج النطاق العمراني).

ثانياً: تنفيذ حملة كبرى للتوعية الصحية شملت كل منطقة جازان مع التركيز على القطاعات الأكثر تأثراً بالمرض، حيث تم تنفيذ الحملة على مختلف المستويات كآلاتي:

المدارس التي تقع بالمدن بمختلف المحافظات بالتنسيق مع إداراتي التعليم بصبيا وجازان، ونفذت لقاءات توعوية في جميع المدارس بالمدن بمحافظات المنطقة، وحملة من منزل لمنزل ينفذها مراكز مكافحة مرض حمى الضنك الثلاثة في جازان وصامطة وصبيا، وتشمل جميع المحافظات حسب منطقة عمل كل مركز من خلال تكوين فرق لعمل التقصي الوبائي والحشري تم تدريبها جيداً على الإجراءات المطلوبة، كما تم توفير المتطلبات لها؛ للقيام بمهامها على الوجه الأكمل.

وأردف، قامت فرق العمل المسائية ومن خلال سيارات تم تجهيزها بكل إمكانيات التوعية الصحية خصيصاً لذلك الغرض كمعارض متنقلة في المولات والصالات الرياضية ومختلف الأماكن العامة بمدن ومحافظات وقرى المنطقة، من خلال مراكز المكافحة الثلاثة في جازان وصبيا وصامطة، وذلك من خلال خطة موضوعة سابقاً.

وقال ‘‘تم عقد حلقات تدريبية للأطباء بالمستشفيات والمراكز الصحية على تعريف الحالة لكل الحميات النزفية واستمارات التبليغ وعلاج الحالات، وكذلك دعم وتقوية الترصد الوبائي والرصد الحشري، والتأكيد على سرعة أخذ العينات لكل الحالات المشتبهة وسرعة إرسالها إلى المختبر المسؤول عن الفحص‘‘.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة