الجمعة، ١١ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٧ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

السعودية الرابعة عربيا في التنمية البشرية‎

السعودية الرابعة عربيا في التنمية البشرية‎

تواصل – وكالات:
كشف تقرير برنامج الامم المتحدة الانمائي للتنمية البشرية لعام 2011 ان النرويج احتلت المركز الأول عالميا ودولة الامارات الاولي عربيا للسنة الثانية علي التوالي في قائمة التنمية البشرية التي تضم 187 دولة.
جاء ذلك في حفل اطلاق تقرير التنمية البشرية لعام 2011 الذي نظمه برنامج الامم المتحدة الانمائي في مركز (الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية) في العاصمة ابوظبي بالتعاون مع مجلس الامارات للتنافسية ودائرة التنمية الاقتصادية.
وذكر التقرير الذي ركز علي معياري التنمية البشرية المستدامة والانصاف ان كلا من استراليا وهولندا والولايات المتحدة ونيوزلاندا وكندا وايرلندا ولينشتاين والمانيا والسويد احتلوا المراكز العشر الاولي في التقرير.
اما علي الصعيد العربي تصدرت دولة الامارات المرتبة الاولي والمركز الـ30 عالميا لتدخل الي جانب قطر التي حصلت علي الثاني عربيا والبحرين الثالثة ضمن قائمة (تنمية بشرية مرتفعة جدا).
فيما شملت المراكز العشر الاولي عربيا بالاضافة الي الامارات وقطر والبحرين كلا من السعودية والكويت وليبيا ولبنان وعمان وتونس حيث حصلوا علي تصنيف (تنمية بشرية مرتفعة).
وفي هذا الصدد قالت منسق برنامج الأمم المتحدة الانمائي اليسار سروع في كلمة الافتتاح ان تركيز التقرير علي التنمية البشرية المستدامة والانصاف هما جانبان يعكسان مدي اهتمام حكومات دول العالم علي تحقيق أعلي معدلات التنمية وفق معايير الانصاف والتساوي في الحقوق والواجبات.
من جهتها اوضحت مساعد السكرتير العام لمنظمة الأمم المتحدة للبرنامج الانمائي ريبيكا غرينسبان ان "ما ابرزه تقرير عام 2011 من مكاسب ملحوظة في التنمية البشرية علي مدي العقود الأربعة الماضية يجعلنا نرسم سيناريوهات مختلفة لهذه المجالات علي مدي العقود الأربعة المقبلة".
وحذرت غرينسبان من "مخاطر التفاوت العالمي المتزايد داخل البلدان بسبب عدم المساواة في التعليم والصحة والدخل والتي تعد الأعلي في البلدان النامية التي تشكل النسبة الأكبر بين سائر بلدان العالم".
وطالبت حكومات العالم للعمل علي خلق اطار سياسي متماسك وشامل للتنمية المستدامة يركز علي الالتزام لتحقيق الأهداف الانمائية للألفية بما في ذلك ضمان المساواة بين الجنسين والحصول علي خدمات الصحة الانجابية فضلا عن تحسين ظروف التجارة.
يذكر ان تقرير التنمية البشرية السنوي الذي يصدر من البرنامج الانمائي للامم المتحدة منذ عام 1990 يركز في تصنيفه علي ثلاثة مجالات اساسية هي التعليم والصحة والدخل وتوفير احتياجات ومتطلبات الشعوب في هذه المجالات في مختلف أنحاء العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *